يوسف زيدان يعلق علي طعن سلمان رشدى: قصة الآيات الشيطانية وحديث الغرانيق، موجودة منذ ألف سنة في تراثنا الإسلامي

551

فرشوطي محمد 

علق الكاتب يوسف زيدان على طعن ..”مؤلف آيات شيطانية” سلمان رشدى بسكين في رقبته قائلا: عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:
.. وغالبًا، وحسبما هو معتاد في تلك الجرائم الشنعاء، فسوف يظهر لاحقًا أن المسلم المهووس الذي طعن اليوم الروائي سلمان رشدي (البريطاني/ المسلم/هندي الأصل) بسكين في رقبته، تنفيذًا لفتوى إسلامية صدرت من عشرات السنين، عقابًا له على تأليفه رواية آيات شيطانية.. غالبًا، لم يقرأ الرواية ولم يفهمها، ولم يُعلمه أحد أن قصة الآيات الشيطانية وحديث الغرانيق، موجودة منذ ألف سنة في تراثنا الإسلامي، وذكرها “الإمام الطبري” في كتابه الشهير

وتساءل يوسف زيدان عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك اليوم: «فما الذي فعله هذا القاتل، والذين سوف يدافعون عنه في الفترة المقبلة ؟ .. لاشيء، إلا تقديم دليل جديد على أننا نحن المسلمين، أناسٌ مهووسون جاءوا للمُسالمين بالذبح .. وسوف يكتفي العقلاء منا بترديد الآية (الدعاء) : اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاءُ منا.. إبراءً للذمة، وتبرئةً لأنفسهم من هذه الجريمة الجديدة».

وتابع: «ولسوف يبقى حالُ المسلمين لمائة سنة تالية، على ما هو عليه منذ مائة سنة سابقة : رجالُ دين يلقون التقدير ممن حولهم، يحكمون على غيرهم بالردة والكُفر والقتل، ثم يأتي سفهاءٌ يُنفذون الحُكم، ولو بعد حين .. »

وختم :يعني باختصار : مهووسون يستترون ،

ومهووسون يستعلنون

اقرأ أيضا:
تلقى من 7 إلى 10 طعنات  ..”مؤلف آيات شيطانية” على قيد الحياة ويتلقى الرعاية التي يحتاجها في المستشفى”.
الدكتور يوسف زيدان:المتأسلمين والمتأقبطين كهنةً يوجِّهون العقول بإطلاق البخور وإهداء المسابح

يوسف زيدان :النبى، رغم تسامحه، دعا يومَ فتح مكة إلى قتل أربعة رجال وامرأتين (حتى وإن تعلَّقوا بأستار الكعبة)
يوسف زيدان:مفهوم «الإيمان» صار اليوم من أهم المفاهيم وأكثرها خطورة، وهو ما يقتضى البحث فيه بإمعان.

يوسف زيدان: السعودية تشييع جنازة الوهابية ومصر تستقبلها بالترحيب ومباركة المعمَّمين 

زيدان” يرد على منتقديه: إلى متى سيبقى هؤلاء المرضى يجوبون وسائل التواصل الاجتماعي ويشوِّشون على كل نقاشٍ مجتمعي ؟

يوسف زيدان: فجاجة انتقاد النبى محمد صلى الله عليه وسلم، بسبب كثرة زوجاته

الحضارة العربيةُ الإسلاميةُ ، فى أساسها العميق حضارةٌ روحية والحضارة الأوروبية قامت علي العقل ونهب ثروات الشعوب غير الأوروبية

جند عمرو بن العاص تنازعوا فيما بينهم لإحتلال بيوت اﻹسكندرانيين و سبى ذرية ساكنيها

يوسف زيدان :الدولة الدينية في الإسلام خرافة.. و الشريعة ليست كتالوجاً يجب الالتزام به

يوسف زيدان يا قوم .. كفاكم هَرَجًا وسَبَهْلَلةً :المعراج ليس موجود في القرأن

يوسف زيدان :رأى المسيحيون أن «يسوع» هو المسيح المخلِّص من الخطيئة الأولى، فآمنوا به

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق