يوسف زيدان: السعودية تشييع جنازة الوهابية ومصر تستقبلها بالترحيب ومباركة المعمَّمين

1٬248

فرشوطي محمد – 

قال الكاتب الكبير يوسف زيدان «تم تشييع جنازة الوهابية في السعودية، ويجري استقبالها في مصر بالترحيب الشعبي ومباركة المعمَّمين : »

وعن أسباب استقبال الوهابية في مصر قال ساخرا : «صيدلاني على جبهته فطريات من أثر السجود يضرب مسيحية اعتراضًا على ملابسها .. كُمباوندي يعتدي على فرد أمن مسكين بالصفع المتتالي، وهو يضع تحت إبطه سجادة الصلاة .. متطرف كان مسجونًا يذبح رجل دين مسيحي علنًا على كورنيش الإسكندرية .. قناة دينية تهتبل فرصة شهر رمضان، وتنشط وعظيًا بمشاركة شيخ الأزهر .. »

وتابع زيدان « تداول واسع لفتوى معتوهة تنص على أن الزوجة لا يجوز أن ترقص لزوجها في الليالي الرمضانية .. محل “كشري التحرير” يرفض قيام طفلة مسيحية بالأكل في نهار رمضان، فيُمتدح ..امرأة لها سوابق جنائية تعتدي في المترو على فتاتين لا ترتديان الزي المظنون أنه الإسلامي .. »

وأضاف يوسف زيدان، في منشور نشره على صفحته الرسمية على موقع التوصل الاجتماعي “فيس بوك”،« الحكم بالردَّة علنًا على صحفي مشهور كتب سيناريو مسلسل تضايق منه المعمَّمون المسلمون .. المعمَّمون المسيحيون يرفضون الحق القانوني للمرأة في خلع زوجها، استهانةً منهم بالقانون الذي يبيح ذلك .. وغير ذلك كثير من مظاهر العته الوهابي. »

اقرأ أيضا للكاتب:
زيدان” يرد على منتقديه: إلى متى سيبقى هؤلاء المرضى يجوبون وسائل التواصل الاجتماعي ويشوِّشون على كل نقاشٍ مجتمعي ؟

يوسف زيدان: فجاجة انتقاد النبى محمد صلى الله عليه وسلم، بسبب كثرة زوجاته

الحضارة العربيةُ الإسلاميةُ ، فى أساسها العميق حضارةٌ روحية والحضارة الأوروبية قامت علي العقل ونهب ثروات الشعوب غير الأوروبية

جند عمرو بن العاص تنازعوا فيما بينهم لإحتلال بيوت اﻹسكندرانيين و سبى ذرية ساكنيها

يوسف زيدان :الدولة الدينية في الإسلام خرافة.. و الشريعة ليست كتالوجاً يجب الالتزام به

يوسف زيدان يا قوم .. كفاكم هَرَجًا وسَبَهْلَلةً :المعراج ليس موجود في القرأن

يوسف زيدان :رأى المسيحيون أن «يسوع» هو المسيح المخلِّص من الخطيئة الأولى، فآمنوا به

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق