رسميا .. رئيس مجلس النواب الليبي يطلب تدخل مصر عسكريا لمساندة الجيش الليبي

مصر لن تخذلنا..عقيلة صالح: مواقف السيسي تجاه الشعب تاريخية ولن ينساها الليبيون

697

كتب – فرشوطى محمد

أكد المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي القائد الأعلى للقوات المسلحة الليبية أن الشعب الليبي سيطلب رسميًا من مصر التدخل بقوات عسكرية إذا اقتضت ضرورات الحفاظ على الأمن القومي الليبي والمصري.
وأضاف خلال حواره مع وكالة أنباء الشرق الأوسط أنه في حال اختراق مدينة سرت من قبل المليشيات ومرتزقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سنطلب تدخل القوات المسلحة المصرية لمساندة الجيش الليبي. موضحًا أنه في حال قيام الميليشيات بتجاوز الخط الأحمر سيكون التدخل المصري في ليبيا شرعيًا وبناء على تفويض من الشعب الليبي

حكومة الوفاق وتركيا تواصلان الاستعداد للسيطرة على مدينة سرت .. وماكرون الرد الفرنسي سيكون في غاية القسوة إزاء تصرفات أردوغان

ووجه رئيس مجلس النواب الليبي التحية والتقدير للرئيس المصرى ، مؤكدًا أن مواقفه الداعمة للشعب الليبي تاريخية ولن ينساها الليبيون، وأشار إلى أن الشعب الليبي بجميع مكوناته سواء في الغرب أو الشرق أو الجنوب يؤيدون جميعهم جهود الرئيس عبد الفتاح السيسي لوقف إطلاق النار وحقن دماء الليبيين والحفاظ على الأمن القومي الليبي. وأكد على دعم جهود السيسي سواء في تنفيذ مبادرة “إعلان القاهرة” لوقف إطلاق النار واستئناف الحوار الليبي الليبي أو بالاستعداد للتدخل العسكري بشكل شرعي.

بالفيديو :الرئيس السيسي لقواتنا المسلحة .. كونوا مستعدون لتنفيذ أية عمليات قد نضطر لها خارج الوطن.

وقال صالح إن الرئيس السيسي لم يكن متحيزًا لموقف على حساب موقف، كما أن تدخل مصر لا يعد دعمًا لطرف على آخر، بل إن الرئيس السيسي يدفع جميع الأطراف دائما للحوار والحل السلمي، ويدعو دائمًا للتصالح والتفاهم والتوصل إلى حلول.

وأكد رئيس مجلس النواب الليبي على أن مجلس النواب الليبي هو السلطة الوحيدة المنتخبة والممثلة للشعب.

حقيقة إصرار تركيا علي التواجد  في ليبيا .. والسبب وراء اعلان السيسي “سرت والجفرة خط أحمر”

واستعرض عقيلة صالح العلاقات التاريخية التي تربط الشعبين المصري والليبي، مؤكدا أن رجال مصر وقادتها منذ عدة عقود يقومون بدعم الشعب الليبي ويرسلون الغذاء والدواء، كما أن مصر شهدت تأسيس الجيش الليبي عام 1940 ودعمه لتحرير ليبيا من الاحتلال، مشيرا إلى أن مصر هي المأوى الأمين لكل من يريد الأمن والأمان.

اقرأ أيضا:المتحدث باسم الجيش الوطنى الليبي :أحلام أردوغان سوف تنتهى فى ليبيا

وأكد المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي على أن كل من لا يريد وقف إطلاق النار في ليبيا فهو مستفيد من حالة الفوضى ويريد بقاء الحالة لتحقيق مصالحه الخاصة، مشددًا على أن المليشيات الإرهابية والمسلحة والمرتزقة التركية يريدون القتال ونهب ثروات الليبيين والسيطرة على المنشآت النفطية التي هي حق لكل الليبيين في الوطن كله، مشددًا على أن تلك المليشيات والجماعات المسلحة في العاصمة لا بد من حلها طوعا أو كرها وتسليم المسئولية للمؤسسات الأمنية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق