بالفيديو: السيسي تحركات مصر استهدفت إنهاء معاناة الشعب الليبي

رئيس البرلمان الليبي: تركيا تدخلت ومنعت الجيش من إكمال مكافحة الإرهابيين..

1٬104

كتبت – بريجيت محمد

أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، السبت، عن مبادرة سياسية تمهد لعودة الحياة الطبيعية إلى ليبيا، محذرا من التمسك بالخيار العسكري لحل الأزمة في ليبيا. وأشار السيسي أن الحل السياسي هو الوحيد لحل أزمة ليبيا، وأن أمن مصر من أمن واستقرار ليبيا. وقال: توصلنا لمبادرة شاملة ومشتركة لإنهاء الصراع في ليبيا.

واستقبل السيسى، اليوم السبت، بقصر الاتحادية كلٍ من عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب الليبى، والمشير خليفة حفتر، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، وذلك بحضور الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع، واللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة والدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب، وسامح شكرى وزير الخارجية.

وأكد السيسي أن لدى قائد الجيش الليبي خليفة حفتر ورئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح التزام بتحقيق مصلحة الشعب الليبي، مشدداً على أهمية التوصل التوصل لمبادرة سياسية لإنهاء الصراع في ليبيا.

من جهته، قال رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح قال إن الجيش الليبي تحرك للعاصمة لمحاربة الإرهابيين، وإن تركيا تدخلت ومنعت الجيش من إكمال مهمة مكافحة الإرهابيين، مشيراً إلى أن الجيش الليبي التزم بالهدنة والوفاق لم تلتزم حتى الآن.

وقال السيسي إن تحركات مصر استهدفت إنهاء معاناة الشعب الليبي.

ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي حديثة لـ حفتر ورئيس البرلمان الليبى قائلا :أوجه حديثي اليوم إلى العالم أجمع فأقول بكل صدق إن هذين القائدين الليبيين قد برهنا خلال القاءات التي جمعتهما خلال الأيام الماضية في القاهرة على رغبتهما الأكيدة في إنفاذ إرادة الشعب الليبي المتمثلة في أن يعرف الاستقرار طريقه مجددا إلى ليبيا وفي أن تكون سيادة ليبيا ووحدتها واستقلالها مصونة، لايتم الافتئات عليها من كائن من كان ، فقد أثبتا أنهما يضعان أمام أعينهما مصلحة ليبيا وشعبها، تلك المصلحة الليبية الوطنية التي تأتي قبل وفوق كل اعتبار” .

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للرئيس جمعه مع المشير حفتر وعقيلة صالح بالقصر الرئاسي في القاهرة.
وصرح السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن لقاء الرئيس بالقادة الليبين يأتي من منطلق حرص مصر الثابت على تحقيق الاستقرار الأمني والسياسي في ليبيا ولشعبها الشقيق، وباعتبار أن أمن ليبيا امتداد للأمن القومي المصري، بالإضافة إلى تأثير تداعيات الوضع الليبي الراهن على المحيط الإقليمي والدولي.
توصلنا لمبادرة شاملة ومشتركة لإنهاء الصراع في ليبيا.
اقرأ أيضا: المسماري: أردوغان لا يهتم إلا بالوصول إلى النفط والغاز في ليبيا ومعركتنا أصبحت ضد المحتل التركى

Visited 1 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه