الدكتور علي جمعة يوضح حكم خلع الحجاب أمام غير المسلمة و تهنئة المسيحيين في أعيادهم

0 344

أميرة جمال

خرج الدكتور علي جمعة بعدد من الإجابات على الأسئلة التي وجهت له أثناء حلقة اليوم الثلاثاء 2 أبريل 2024، ونستعرض بعض الإجابات خلال السطور التالية.

طفلة: ينفع لا أرتدي الحجاب أمام صديقتي غير المسلمة؟.. على جمعة يجيب

أجاب الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، على سؤال طفلة حول هل يمكنني عدم ارتداء الحجاب أمام صديقتي أو زميلتي غير المسلمة؟

وأوضح الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، خلال حلقة برنامج «نور الدين»، على قنوات الشركة المتحدة، اليوم الثلاثاء: «نعم، وفى مرحلة معينة كان فى هجوم سمى بالحروب الصليبية، علشان كانوا رافعين الصليب، والصليب منهم برئ، وكان هناك توتر فى هذا المجال لأن كان فى حروب وجيوش جرارة جاءت لوأد الحضارة الإسلامية».

وتابع: «الحروب الصليبية استمرت حوالى 200 سنة، وفى هذه الفترة ظهرت هذه النوعية من الأسئلة، لكن أصل الديانة ليس فيه، فهو يجوز كشف المرأة أمام المرأة فى قضية الحجاب أو عورة المرأة».

طفلة تسأل: ينفع أهنّئ أصحابي المسيحيين بعيدهم؟.. علي جمعة يوضح

في سياق متصل أجاب الدكتور على جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، عن سؤال طفلة حول هل يمكنني أن أهنئ أصحابي المسيحيين بأعيادهم؟

وأوضح الدكتور علي جمعة، خلال حلقة برنامج «نور الدين»، على قنوات الشركة المتحدة، اليوم الثلاثاء: “طبعا عادى ممكن، بس إنتى مش واخده بالك من السؤال، يعنى كأن فى حد مفهمكم إنه مش عادى، وإنك هتأخذى ثواب لما تنشرى الكراهية”.

وتابع: “والله يا أولاد، الدنيا كلها لازم تكون حب فى حب، بدون كراهية، وعندنا المصريين لما اتشبعوا بالإسلام، فعملوا أمثلة، قالوا له تنفخ ليه يا برص، قال علشان الناس تكرهنى طيب هو فى حد بيحبك، فلازم نفهم إن شيوع الحب والتهنئة والمجاملات تعلى من قدرنا، فالكراهية تنقص من قدرنا، فى حد عاوز يعمل صدام وفتنة، ده إحنا جيران من 1500 سنة، وعاوزين مفهوم الكراهية ده يتعدل ويبعد عن البدعة”.

الدكتور علي جمعة يوضح الفرق بين البدعة والحداثة .. وهذا كان رأيه في العالم أحمد زويل

برنامج نور الدين

والجدير بالذكر أن برنامج نور الدين، الذي يعرض على قنوات الشركة المتحدة، يفتح حوارا مع الأطفال والكبار حول تساؤلاتهم حول الدين والله عز وجل، إضافة إلى المشكلات الحياتية التى تواجه عباد الله وكيفية التغلب عليها، ويرد على أسئلة للمرة الأولى علي لسان أطفال صغار، دومًا ما يسألوها لأهاليهم الذين يجدوا نفسهم في حيرة من أمثلة فين ربنا، مش بنشوفه ليه، وغيرها من الأمور الذي يقف الآباء أمامها في حيرة شديدة دون إجابة ما جعل البرنامج محل ترقب سواء للأهالي الذين ينتظرونه لفهم الإجابة الصحيحة، أو الأبناء الذين سيجدون في البرنامج فهمًا لما يحاولوا معرفته ويثبتهم بصورة صحيحة ما يبني عندهم وعيًا ويقينًا.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق