الخرف المبكر: دراسة تحدد 4 عامل خطر يمكن تعديلها للوقاية من الإصابة قبل سن 65

0 260

مروة غنيم
توضح دراسة نشرت في JAMA Neurology أن الخرف ليس مقتصرًا على كبار السن، بل يؤثر أيضًا على الأشخاص الأصغر سناً، حتى الذين تقل أعمارهم عن 65 عاماً. وتشير الدراسة إلى أن التدهور المعرفي يمكن أن يبدأ في سنوات مبكرة دون أعراض واضحة، حيث يمكن أن يظهر الخرف في بداية الشباب.

أجرى البحث ستيفي هندريكس من جامعة ماستريخت في هولندا، حيث قام بتحليل بيانات أكثر من 360،000 فرد من البنك الحيوي في المملكة المتحدة على مدى 8 سنوات. وأظهرت النتائج أن حالات الخرف المبكر كانت حوالي 17 لكل 100،000 شخص سنوياً، وكانت غالبية المتضررين في الفئة العمرية بين 40 و50 عاماً.

وتم تحديد 4 عوامل خطر قابلة للتعديل مرتبطة بظهور الخرف قبل سن 65، وهي: انخفاض مستويات فيتامين (د)، وانخفاض ضغط الدم الانتصابي، وزيادة في البروتين التفاعلي C في الدم، والعيش المعزول اجتماعيًا.

وأشارت الدراسة إلى أهمية مستويات الفيتامين (د) العالية كعامل وقائي عصبي، في حين أن مستويات عالية من البروتين التفاعلي C يمكن أن تكون مؤشرًا للالتهاب وزيادة خطر الخرف.

يأمل الباحثون أن تساهم هذه النتائج في وضع استراتيجيات وقائية للحد من خطر الخرف، بما في ذلك التحقق من صحة البيانات من قبل خبراء خارجيين وتضمين هذه العوامل في استراتيجيات الوقاية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق