“توتر متصاعد: القتال يستمر في غزة بعد قصف منزل قائد حماس”

137

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس أن طائراته المقاتلة قصفت منزل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، في قطاع غزة. وأشار الجيش إلى أن هذا الاستهداف جاء استنادًا إلى استخدام حماس للمنزل لتنفيذ هجمات ضد المدنيين الإسرائيليين.

وفي بيان صحفي، أوضح الجيش الإسرائيلي أن منزل هنية كان يستخدم كبنية تحتية إرهابية ونقطة لقاء لقادة حماس لتنسيق هجمات إرهابية ضد المدنيين والجنود الإسرائيليين.

في سياق آخر، اتهم الرئيس الأميركي الحركة بارتكاب “جريمة حرب” من خلال إخفاء مركز قيادة عسكري أسفل مجمع مستشفى الشفاء في غزة. وفي مؤتمر صحفي، قال الرئيس بايدن: “الملابسات تشير إلى ارتكاب حماس أول جريمة حرب من خلال إخفاء مركز قيادة عسكري أسفل المستشفى. وهذه حقيقة. هذا هو ما حدث.”

وفي سياق آخر، قامت إسرائيل بإعادة اقتحام مجمع الشفاء الطبي في غزة بعد انسحابها منه لساعات قليلة، حيث أشارت التقارير إلى استمرار حصار المجمع من قبل القوات الإسرائيلية وتواجد الدبابات والقناصة في المحيط.

Visited 4 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه