في اليوم العالمي للمرأة.. السفيرة منال عبد الدايم تلقي محاضرة في جامعة ميلانو (المرأة في الدبلوماسية)

0 1٬647

ميلانو .. نجاة أبو قورة

وجهت جامعة ميلانو التي تقع في شارع ( فيستا ديل بردونو) بميلانو، الدعوة الى السفيرة منال عبد الدايم، قنصل مصر العام في ميلانو، لتشارك في اليوم العالمي للمرأة التي تنظمه الجامعة، حيث شاركت السفيرة بالقاء محاضرة بعنوان المرأة في الدبلوماسية.

كانت الجمعية العامة للأمم المتحدة حددت الرابع من يونيو، للتأكيد على مشاركة المرأة مع الرجل في العمل الدبلوماسي وفي جميع  مستويات صنع القرارات الضرورية لتحقيق التنمية المستدامة والسلام والديمقراطية.

وبالتعاون مع عميد السلك القنصلي في ميلانو و لومباردي (فيرونيكا كريم بورلي، القنصل العام لدولة أوروغواي، في ميلانو، شاركت السفيرة منال عبد الدايم، المائدة المستديرة التي قامت بتنظيمها الجامعة، بعنوان المرأة في الدبلوماسية، وذلك في السادس من يونيو الجاري.

وفي كلمتها أكدت عبد الدايم، أن الدولة المصرية حريصة على دور المرأة فى تحقيق تنمية مستدامة، مشيرة الى أن المرأة تمثل نصف المجتمع ومبدأ تكافأ الفرص بين الرجل والمرأة على رأس أجندتها.

وتابعت السفيرة، تأكد ذلك عام 2000، عندما أنشئ المجلس القومي للمرأة، وتولت برئاسة السفيرة ميرفت التلاوي، وزادت نسبة تمكين المرأة في العمل الحكومي من 6 بالمائة في 2015 الى 25 بالمائة في 2018، إضافة الي ضم مجلس الوزراء 8 سيدات يحملن حقائب وزارية.

وأضافت قنصل مصر العام في ميلانو، علي مدار التاريخ هناك نساء التحقن بالعمل الدبلوماسي نفخر بهن، فالعمل الدبلوماسي لا يدور في الغرف المغلقة ولا ينعزل عن حركة المجتمع ومايشهده من تطورات، بل انه يعكس الوجه الحضاري والمشرف لما تقوم به المرأة في العمل الدبلوماسي، واستطاعت المرأة المصرية ان تتبوأ اعلي المناصب الدولية.

ولفتت عبد الدايم أن٣٠% من اجمالي  عدد الدبلوماسين الملحقين كادر في وزارة الخارجية من السيدات، منهن ١٠ بمنصب سفيرة ورؤساء بعثات بالخارج، مما يعكس حرص الوزارة واهتمامها بانضمام المرأة الى العمل الدبلوماسي، وتقلدت السيدات مناصب قياديه رفيعة بوزارة الخارجية حيث شغلت سفيرتين منصب مساعد وزير للخارجية، وشغلن العديد من الدبلوماسيات مناصب قيادية اخرى، علي سبيل المثال ١٨ منهن منصب نائب وزير للخارجية، وما يزيد عن ١٠ سفيرات في منصب رئيس بعثة دبلوماسية وقنصل عام.

وأشادت منال عبد الدايم بالمرأة المصرية، وقالت انها اصبحت نموذجا يحتذى به في جميع المحافل الدولية وفي شتي المجالات، فهي الحارس الأمين على الهوية المصرية، مشيرة الى أن السيدات ستكون لهن الغلبة في العمل الدبلوماسي.

وأوضحت أن عمل المرأة في الدبلوماسية المصرية منذ الستينات، منح المرأة المجال للتقدم والتفوق، فهناك السفيرة هدى المراسي، التي تدرجت في العمل الدبلوماسي كملحق دبلوماسي ١٩٦١  حتي وصلت الى منصب سفيرة في الدولة الايطالية في التسعينات.

وعبرت عن سعادتها بأنها نقطة انطلاق للمرأة المصرية في العمل الدبلوماسي، حيث بلغ عددهن ٢٤٨ عضوة، بزيادة ٣٣ %  في السلك الدبلوماسي، سواء في ديوان وزارة الخارجية، او في سفاراتنا بالخارج، موضحة أن انطلاق الدبلوماسية المصرية برجالها وسيداتها محلقين في سماء العالم ينقلون بصدق ماتشهده مصر من نقلة نوعية في شتى المجالات.

رئيس جامعة ميلانو، إلىو فرانزيني “Elio Franzini”

وافتتح الندوة رئيس جامعة ميلانو، إلى فرانزيني، و المحافظ ريناتو ساكوني، بحضور كل من، القنصل العام لدولة الأوروغواي، و ماري ليزا دي أميكو، رئيس الجامعة للشرعية والمساواة في الحقوق، و أيلاريا فيارينجو، مديرة قسم الدراسات الدولية والقانونية والسياسية، و سيرينا ليبي، رئيس رابطة الدبلوماسيات الإيطاليات.

كما حضر عدد من الطلبة الدارسين في الجامعة، فيما أكدت السيدات من الحضور أن تمثيل المرأة في مهنة الدبلوماسية فيما قبل ذلك أقلية مقارنة بزملائهن من الذكور.

واختتمت الندوة بالإتفاق انه سيتبع اجتماع للدائرة المستديرة بحضور ممثلين دبلوماسين من مختلف البلدان، يقدمون تجاربهم في هذا المجال.

اقرأ أيضا:
السفيرة منال عبد الدايم، قنصل مصر في ميلانو تسليم الجوائز للفائزين

السفيرة منال عبد الدايم: المصري في الخارج سفير لبلده ويجب عليه احترام قانون الدولة التي تحتضنه

السفيرة منال عبدالدايم في حوار خاص لـ “الجمهورية والعالم”: الهجرة غير الشرعية قضية انسانية ونحاول احتوائهم

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق