الجمهورية الجديدة تعمل علي تحقيق الشفافية ومكافحة الفساد وتقليل الاعتماد علي العنصر البشري

142

مصطفي إبراهيم

تتقدم الدولة المصرية يوما بعد يوم بسواعد ابناءها المخلصين وقيادتها الحكيمة ، التي تعمل بكل جهد دون كلل في رفعة الوطن وبناء مستقبل ينافس العالم من حولنا، حيث سلط المركز الإعلامي لمركز الوزراء الضوء علي انطلاق الجمهورية الجديدة  نحو عالم التحول الرقمي في ظل بناء مصر لقدراتها الرقمية وتطور بيئة الأعمال ووضع أسس مجتمع المعرفة.

كان قد استعرض تقرير لمركز الوزراء محاور التحول الرقمي، والمتمثلة في إتاحة كافة الخدمات الحكومية للمواطنين بصورة رقمية، من خلال إطلاق الخدمات الحكومية علي منصة مصر الرقمية، إضافة إلي تطوير الأداء الحكومي وما يقترن به من الانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة، من خلال إقامة بنية تحتية معلوماتية قوية ورقمنة كافة الوثائق الحكومية.

هذا ويتضمن محور تطوير الأداء الحكومي  تنفيذ وحدات للتحول الرقمي بالوزرات والجهات الحكومية، وتدريب وبناء قدرات العاملين علي المهارات الرقمية المطلوبة، فضلا عن بناء تطبيقات متخصصة لكل وزارة أو جهة لرقمنة الأنشطة والخدمات المقدمة للمواطنين.

وأوضح التقرير أن أهمية التحول الرقمي تتمثل في تقديم خدمة ذات جودة عالية، وفى وقت قياسي للمواطن، وتوفير النفقات من خلال تحسين كفاءة وفاعلية الأداء الحكومي، فضلاً عن تحقيق مبدأ الشفافية ومكافحة الفساد من خلال تقليل الاعتماد على العنصر البشرى.

كما تستهدف منظومة رقمنة الدفع والتحصيل الإلكتروني توفير25% من تكلفة إصدار العملة، وتحسين ترتيب مصر في المؤشرات الدولية خاصة المعنية بقياس تنافسية الدول في مجالي سهولة أداء الأعمال والشفافية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق