«إذا كانت دي النهاية يا رب أحسن خاتمتي ».. ريهام سعيد تتعرض لأزمة صحية وتوجه رسالة للجمهور

435

بريجيت محمد

ناشدت الإعلامية ريهام سعيد  جمهورها الدعاء لها بعد تدهور حالتها الصحية عقب إصابتها بـ #كورونا منذ أسبوعين وتأثر رئتها واحتجازها في المستشفى..
وكشفت الإعلامية ريهام سعيد عن إصابتها بفيروس كورونا عبر حسابها على موقع انستجرام، مشيرة إلى أنه تم نقلها إلى المستشفى بسبب تأثر رئتيها بمضاعفات المرض.
ونشرت ريهام صورة لها من فراش المرض، وعلقت بقولها : “بقالي أسبوعين بعاني من كورونا والحمد لله الرئة تأثرت واتحجزت في المستشفى من شوية”.
وتابعت: “إحساس غريب وأنت عندك حاجة مميتة بتراجع نفسك كتير وتحاسب نفسك كتير، أكيد غلطت لكن عمري ما قصدت، كان دائما الغرض نفع الغير وإظهار الحقيقة”.

ودعت بقولها: «شكرا يا رب على حبك ليّه وشكرا على ابتلاءاتك الكتير اللي بتدل على اهتمامك بيّه، إذا كانت دي النهاية يا رب أحسن خاتمتي واحسب لي كل عمل عملته لوجهك الكريم، يا رب أنت الوحيد إللى عارف أنا عملت ايه وكانت نيتي دائما إيه، استحملت وصبرت على افترا وظلم كتير».

 

وتابعت: «يا رب اغفر لي وسامحني وخلي بالك من أولادي. إذا كان ده اختبار من اختباراتك ولسه في العمر بقية، يا رب اشفيني واقف جنبي وسهل عليّه محنتي، أنا راضيه بأي شيء».

وختمت: «نصيحة لكل واحد بيهاجم مشهور أو ناجح، أنت بتاخد ذنب رهيب انتوا بتاخذوا من أعصابنا وصحتنا وكله على باطل، خلوا بالكوا الأذية دي وحشة اوي وهاتقعد لك في أعز ما عندك، أرجو الدعاء بالخير ليّه، أيًّا كان هو ايه».

وتشارك ريهام في مسلسل “السيدة زينب” بعد توقف برنامجها صبايا الخير واعتزالها العمل الإعلامي

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق