مكافحة المافيا بإيطاليا تحقق مع 18 متهما لانتمائهم إلي جمعية اجرامية تعمل في الهجرة غير الشرعية

251

كتبت – مروة غنيم

تتصدر المواقع الإخبارية ووسائل التواصل الإجتماعي علي فترات غرق كثير من المهاجرين بطريقة غير شرعية يريدون الدخول إلي أوروبا، فيما أصدرت المديرية المحلية لمكافحة المافيا التابعة لمكتب المدعي العام في باليرمو أمر توقيف ضد 18 مواطناً أجنبياً متهمين بالانتماء إلى جمعية إجرامية عبر وطنية تهدف إلى تسهيل الهجرة غير النظامية.

هذا وقد شملت التهم الموجهة، كما أفادت وكالة “آكي اليطالية” ممارسة أنشطة دون ترخيص كخدمات تحويل النقود من خلال الحوالات المالية وجرائم أخرى ضد الأشخاص والإخلال بالنظام العام والحاق الضرر بالممتلكات والعقيدة العامة، والتي تفاقمها خطورة السلوك الإجرامي بارتكاب هذه الوقائع من خلال مساهمة جماعة إجرامية منظمة ضالعة في أنشطة إجرامية في أكثر من دولة واحدة.

كما صرحت بعض المصادر الأمنية بأن التحقيقات التي أجرتها فرقة باليرمو المتنقلة ودائرة العمليات المركزية ونسقها المدعي العام في باليرمو وكادر النيابة، سمحت باعتقال 14 شخصًا ينتمون إلى تنظيم إجرامي يمتلك خلايا تعمل في إفريقيا، في مناطق مختلفة من الأراضي الوطنية وفي دول أوروبية وغير أوروبية أخري .

وأضافت المصادر “ان العصابة تعمل علي جبهتين مختلفتين لكن مترابطتين بشكل وثيق، تسهيل الهجرة غير النظامية وممارسة أنشطة الوساطة المالية دون ترخيص، والتي تستخدم بشكل أساسي لدفع تكاليف سفر المهاجرين أو ثمن تحريرهم من (البيوت الآمنة) على الأراضي الليبية”.

هذا ولا يزال 4 من المشتبه بهم فارين في الخارج على ما يبدو”. بينما “تم ضبط مبالغ ضخمة من المال خلال عمليات البحث العديدة الجارية في جميع أنحاء إيطاليا.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق