المالية تصرف 7 مليار و500 مليون جنيه اتاحات عاجلة لبعض الهيئات خلال شهر أغسطس

262

كتبت – سارة محمد

تواجه الدولة المصرية كثيرا من التحديات، في ظل الظروف الصعبة التي تواجه العالم بانتشار كوفيد_19 ومصر خاصة بتصديها للإرهاب المدعوم من قبل بعض الدول الكارهة لمصر، حيث أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن الوزارة تتلقي بعين الاهتمام طلبات التعزيز المالي للجهات الإدارية المختلفة، وتحرص على تلبيتها في ضوء الاعتمادات المقررة، بمراعاة تحقيق المصلحة العامة، واستمرار قدرة الدولة على إدارة أزمة فيروس «كورونا» المستجد بشكل جيد؛ بما يؤدى في النهاية إلى الحفاظ على مستوى معيشة المواطنين.

هذا وقد قامت وزارة المالية بإصدار بيان وضحت فيه، أنه تم صرف عدد من الإتاحات العاجلة خلال شهر أغسطس الماضي، بقيمة ٧ مليارات و٥٠٠ مليون جنيه لصالح الهيئة العامة للسلع التموينية، ووزارة الصحة، والهيئة العامة للتأمين الصحي، والهيئة العامة للطرق والكباري والنقل البحري، والشركة القابضة للغزل والنسيج، والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، ووزارة القوى العاملة، والهيئة الوطنية للإعلام، والهيئة الوطنية للصحافة؛ بما يُمَّكن هذه الجهات من الوفاء بالتزاماتها السلعية والخدمية تجاه المواطنين.

كما جاء في هذا البيان أن الإتاحات تضمنت ٤ مليارات جنيه للهيئة العامة للسلع التموينية تُمثل قيمة الدعم المالي الشهري لسلع البطاقة التموينية، وفروق نقاط الخبز، وفروق تكاليف تصنيع الخبز، إضافة إلى إصدار ضمانات حكومية خلال شهر أغسطس الماضي بـ ١٣٩,٩ مليون دولار لشراء ٥٨٠ ألف طن من القمح المستورد، و٣٠٠ مليون جنيه لوزارة القوي العاملة لاستكمال الدفعة الثالثة من منحة العمالة غير المنتظمة ليصبح إجمالي ما تم تدبيره للدفعة الثالثة ٨٠٠ مليون جنيه، ومليار و٢٦٦ مليون جنيه للهيئة العامة للطرق والكباري والنقل البري لسداد تعويضات نزع الملكية المستحقة عن أعمال إنشاء وتطوير قاعات الطريق الدائري الأوسطي، و٩٨,٥ مليون جنيه للشركة القابضة للغزل والنسيج لصرف مستحقات وأجور العاملين، و٢ مليون ٦٠٠ ألف جنيه لدعم فروق أسعار القطن.

وأضاف البيان بأن الإتاحات خلال شهر أغسطس الماضي تضمنت أيضًا ١٤٩ مليونًا و٩٠٠ ألف جنيه لدعم هيئة نقل الركاب ، و٦٠ مليون جنيه للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، و٢٩٤ مليونًا و٨٠٠ ألف جنيه للهيئة المصرية للشراء الموحد للتعاقد علي شراء لقاح الأنفلونزا الموسمية لموسم الشتاء، و٥٩ مليونًا و٣٠٠ ألف جنيه للتأمين الصحي على الطلاب، و٣٥ مليونًا و٧٠٠ ألف جنيه للتأمين الصحي علي الأطفال، و٢٢ مليونًا و١٠٠ ألف جنيه للتأمين علي المرأة المعيلة، و٩٠٣ ملايين و٨٠٠ ألف جنيه لدعم الأدوية وألبان الأطفال، و٢٢٠ مليون جنيه للهيئة الوطنية للإعلام؛ حتى يتسنى لها الوفاء بالتزاماتها المالية نحو العاملين، و١٠٠مليون جنيه للهيئة الوطنية للصحافة.

يأتي هذا حرصا من الحكومة علي توفير السيولة النقدية اللازمة للهيئات السلعية والخدمية المختلفة بالدولة، بما يُسهم في تعزيز قدراتها علي الوفاء بالتزاماتها السلعية والخدمية على النحو الذى يُساعد في توفير احتياجات المواطنين خاصة الفئات الأولى بالرعاية .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق