مظاهرة في هامبورغ تثير الجدل: دعوات لإقامة “خلافة إسلامية” تثير استياءً في ألمانيا”

"حكومة ألمانيا تأمر بوقف جميع المظاهرات الإسلامية بعد مسيرة تطالب بتطبيق الشريعة"

219

سارة غنيم

أثارت مظاهرة السبت في هامبورغ جدلاً في ألمانيا، حيث دعت الجماعات الإسلامية إلى إقامة “خلافة اسلامية”.

وقد أدان المستشار الألماني أولاف شولتس الحدث، ودعا إلى بدء تحقيقات قضائية.

 ومن جهتها وصفت وزيرة الداخلية نانسي فايسر ما حدث في شوارع المدينة بأنه “لا يصدق”،

مما دفع الحكومة الفيدرالية إلى إصدار أمر بوقف جميع المظاهرات الإسلامية.

أوضحت فايسر: “علينا أن نعمل لضمان عدم قبول قول هذه الأشياء علنًا، لأنه غير مقبول.
وأضافت الوزيرة: ان مايحدث لا يتوافق مع أسس نظامنا الديمقراطي، وهذا هو السبب في أننا نتخذ إجراءات صارمة ضد المسؤولين”.

وفي رد فعل سريع، فرضت الحكومة الألمانية حظرًا على أنشطة المنظمة الفلسطينية بعد مظاهرة شارك فيها نحو 1000 شخص.

جرت المظاهرة في نفس اليوم الذي بدأ فيه شولتس حملته قبل الانتخابات الأوروبية، والتي بدأت في مدينة هامبورغ.

الجدير بالذكر ان تصاعد الإسلاموفوبيا في أوروبا يشير إلى زيادة ملحوظة ضد المسلمين والعرب.

فقد أصبحت التظاهرات التي تنادي بطرد المسلمين والعرب، والاعتداءات عليهم بمختلف أشكالها، سواء العنف الجسدي أو الاعتداءات اللفظية، أمرًا مألوفًا. ويُعتبر وجود حركات معادية للمسلمين في تزايد مستمر وانتشارها في مختلف أنحاء أوروبا بسبب هذه التصرفات التي لا تروق للمجتمعات الأوروبية.

اقرأ أيضا:
مونفالكون تشهد جدلاً حول سلوك الأجانب المسلمين على شاطئها، وعمدة المدينة تدعو إلى احترام القوانين والعادات الإيطالية

Visited 20 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه