بالصور.. ميلانو تقيم دورة رمضانية لكرة القدم باسم المرحوم صالح يعقوب

0 1٬104

نجاة أبو قورة

احتفل العديد من أبناء مصر بالخارج، بشهر رمضان الكريم هذا العام، كما حرص البعض على إقامة الدورة الرمضانية لكرة القدم تكريما وتخليدا لذكرى بعض الأشخاص كانت لهم بصمة واضحة في حياة الفرد والمجتمع.

ورصدت “الجمهورية والعالم” تلك الأجواء الرياضية التي أقيمت في ثاني أكبر المدن الإيطالية “ميلانو” باسم المرحوم كابتن صالح يعقوب “أحد أبطال الكرة الساحرة”.

ومن جانبه يقول الشاعر ناجي مرسي، الذي يستضيف هذه الدورة من العام الجاري 2024، إن هذه الدورة تقام سنويا تحت إشراف الجروب الرياضي الذي يحمل اسم المرحوم الكابتن صالح يعقوب، لما كان له من بصمة واضحة في العمل الاجتماعي والمجال الرياضي في ميلانو.

 

 

وأوضح ناجي مرسي أن هذا اليوم الرياضي، أقيمت فيه عدة مباريات تشريفية بدأت ببراعم صفيرة أثبتت أنها تعشق “الكرة المستديرة” وهم من أبناء أعضاء الجروب وأبناء أسر الرموز الراحلة.

 

وأضاف الشاعر ناجي مرسي، لقد تم تكريم كل من المرحوم صالح يعقوب، لاعب نادي الزمالك ونادي الشرطة في الزمن الجميل، والبطل الراحل المرحوم الكابتن سيد الجزار بطل العالم سابقا في كمال الأجسام والملقب بسيد الشعراء،

إضافة إلى تكريم أحد لاعبي الجروب الرياضي في ميلانو، فقيد الشباب المرحوم محمد العدلي، والمرحوم عصام المليجي وهورجل أعمال سابق كان له بصمة واضحة في دعم الرياضين في ميلانو، وتكريم والدة أحد اللاعبين كابتن الشباب محمد عبد الرحمن، وذلك لرحيلها عن عالمنا بعد صراع مع المرض.

وتابع: هذا التكريم الرياضي تم فى أجواء رمضانية مملوءة بمشاعر الوفاء والعطاء، مناسبة  لتبادل التهنئة بمناسة استقبال شهر الخير شهر الروحانيات، حيث استلمت شخصيات لها دور في العمل الاجتماعي بـ “ميلانو” هدايا رمزية من الميداليات والكؤوس للبراعم الصغيرة واللاعبين.

وثمن هاني وهبة غبريال أحد المؤسسين للجروب، تلك الفعالية الرياضية قائلا “مباراة في الخير والعطاء والوفاء، فنحن في ميلانو لاننسى من قدم عطاء غير محدود للجروب الرياضي في ميلانو”.

وأضاف غبريال، كنا في حاجة لمن يقف بجوارنا ويدعمنا، والمعروف أن الكابتن صالح يعقوب كان من الشخصيات البارزة في حي عابدين بالقاهرة، وكان معروف بشغفة اللامتناهي بالكرة الساحرة، لعب في نادي الزمالك، الترسانة، ونادي الشرطة، وفاز معهم بالعديد من البطولات، ثم رحل إلى إيطاليا ١٩٧٥، وأصبح مرجعا للجالية المصرية.

وتابع، في أوائل الثمانينات، أقيمت بطولة الموندياليتو في ميلانو، والاشتراك فيها للهواة من الأجانب، وكان الكابتن صالح يعقوب مدربنا للفريق للمصري الذي فاز معه بخمس بطولات، وكان صاحب عطاء  وكرم لعائلته وأصدقائه في الغربة.

ووجه غبريال الشكر لكل من ناجي مرسي، أشرف الروبي، وذلك لحرصهم الدائم لتكريس معنى الوفاء لمن رحلوا بأجسادهم بينكما لازالت ذكراهم العطرة بيننا.

 

ويذكر أنه قد اجتمعت في ميلانو على مائدة إفطار واحدة “رمضان الماضي” جمعيات مصرية ضمت كل من، لوتس، تحالف من أجل مصر، والجروب الرياضي حاملا اسم المرحوم الكابتن صالح يعقوب، حيث كان ذلك احتفالا بالدورة الرمضانية لكرة القدم في نسختها الخامسة، والتي كانت قد ضمت 10 فرق تنافسوا جميعا على كأس القنصلية المصرية.

وترصد “الجمهورية والعالم” أبرز المعلومات عن الكابتن الراحل صالح يعقوب، وذلك خلال السطور القادمة.

  • أحد رموز الجالية المصرية في إيطاليا.
  • اشتهر باسم «الكابتن» بين المصريين في إيطاليا.
  • كان لاعبًا ومدربًا لكرة القدم في نادي الزمالك.

  • هاجر إلى مدينة ميلانو بإيطاليا في السبعينيات في القرن الماضي وهو من الرعيل الأول هناك.
  • سخر جهوده في مجال كرة القدم للجالية المصرية.
  • عمل كمدرب لفريق الجالية المصرية في إيطاليا.
  • استطاع أن يحصل على المركز الأول للفريق المصري لمدة 5 سنوات في مونديال الجاليات الأجنبية بإيطاليا، متقدمًا على البرازيل والأرجنتين ودول أوروبية أخرى
  • توفي بسبب تعرضه لفيروس كورونا في مارس من العام 2021.
Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق