مشاركة مايكروسوفت في قمة “الذكاء الاصطناعي | مسيرة مصر نحو أفق جديد”

تقدم ترتيب مصر 46 مركزا فى مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعى خلال 3 أعوام

0 311

وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتور عمرو طلعت، يؤكد تقدم مصر في مجال الذكاء الاصطناعي ويعلن عن طرح حوار مجتمعي للتحضير للمرحلة الثانية من الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي.

خلال قمة “الذكاء الاصطناعي | مسيرة مصر نحو أفق جديد”، والتي استضافتها شركة مايكروسوفت برعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في قصر عابدين التاريخي، أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتور عمرو طلعت، أن مصر تتبنى تقنيات الذكاء الاصطناعي وتتقدم في هذا المجال على الصعيد الدولي. وأوضح أنه خلال الثلاث سنوات الماضية، ارتفع تصنيف مصر في مؤشر جاهزية الحكومة للاستفادة من الذكاء الاصطناعي، والذي يصدره البنك الدولي، إلى المركز 46.

كما أشار الوزير طلعت إلى أنه سيتم طرح حوار مجتمعي حول المرحلة الثانية من الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي، بهدف الاستفادة من آراء الخبراء والمتخصصين في هذا المجال.

وأكد الدكتور طلعت أن استراتيجية الذكاء الاصطناعي تستهدف إطلاق المزيد من برامج بناء القدرات في هذا المجال، والاستمرار في بناء منظومات الذكاء الاصطناعي لتطبيقات متنوعة، بالإضافة إلى نشر الوعي المجتمعي حول هذه التقنيات.

وأثناء مشاركته في القمة، تم التركيز على كيفية استفادة المؤسسات في مصر من الذكاء الاصطناعي لتعزيز الإنتاجية ومواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية. كما استعرضت مايكروسوفت، خلال الفعالية، خدماتها المدعومة بتقنيات الذكاء الاصطناعي ودورها في تمكين المؤسسات من إطلاق حلول ذكية مبتكرة.

وفي إطار التعاون، وقعت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع شركة مايكروسوفت مذكرة تفاهم لتعزيز الابتكار وتحقيق الأهداف الاستراتيجية في مجال الذكاء الاصطناعي.

هذه الخطوات تأتي في إطار جهود الحكومة المصرية لاستغلال التطورات التكنولوجية في دفع التنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلاد.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق