بعد تصنيف موديز ..الحكومة تتحدى التوترات الجيوسياسية: مساعٍ مستمرة لتعزيز الحماية الاجتماعية وتحقيق التوازن المالي

0 333

بريجيت محمد

أكدت وزارة المالية أن الحكومة المصرية تعمل جاهدة على إدارة مخاطر الاقتصاد الكلي بمرونة، بهدف تحقيق التوازن والاستجابة للتحديات الاقتصادية العالمية. وأشارت الوزارة إلى أن الحكومة تتعامل بحرص مع التوترات الجيوسياسية وتسعى لتلبية احتياجات المواطنين وتعزيز الحماية الاجتماعية، مع الالتزام بالانضباط المالي.

وفي سياق متصل، أوضحت الوزارة أن أداء الموازنة العامة للدولة سجل فائضًا قدره 150 مليار جنيه في النصف الأول من العام المالي 2023/2024، مقارنة بـ25 مليار جنيه في نفس الفترة من العام الماضي. ورغم زيادة الإنفاق بنسبة 56٪ لتخفيف الأعباء عن المواطنين، إلا أن الحكومة تمكنت من تحقيق فائض في الموازنة.

وفيما يخص قرار مؤسسة “موديز” بتثبيت التصنيف الائتماني لمصر عند “Caa1” وتغيير النظرة المستقبلية إلى سلبية، أوضحت الوزارة أن مؤسسة “موديز” لم تأخذ في اعتبارها الجهود الحالية للحكومة، مشيرة إلى أن برنامج “الطروحات” يعزز قدرة مصر على تلبية الاحتياجات التمويلية خلال العامين المقبلين ويجذب المزيد من التدفقات الاستثمارية.

وأكد البيان أن الحكومة تستهدف الاستمرار في تنويع مصادر التمويل الخارجي، وذلك بالإضافة إلى إمكانية الحصول على نحو 5 مليارات دولار سنويًا بشروط ميسرة من البنوك التنموية متعددة الأطراف. كما أشار إلى الجهود لتحسين معدلات الدين العام وتعزيز الاستثمارات الصديقة للبيئة.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق