إثيوبيا تعلن استمرار تنفيذ خططها للوصول إلى البحر الأحمر رغم التوترات الإقليمية

انتقادات إثيوبية لبيان الجامعة العربية بشأن اتفاق الصومال

0 134

أعلنت وزارة الخارجية الإثيوبية يوم الخميس أن وصول أديس أبابا إلى البحر الأحمر يعتبر أمرًا استراتيجيًا ولن يثنيها أي شيء عن تحقيقه. وفي مؤتمر صحفي في أديس أبابا، انتقد المتحدث باسم الخارجية البيان الصادر عن الجامعة العربية بشأن اتفاق مع منطقة أرض الصومال، معتبرًا أن هذا البيان “لا يليق بالدول الأعضاء”.

وأكد المتحدث أن منع أكثر من 120 مليون شخص من الوصول إلى البحر الأحمر لا يمكن أن يحدث، مشيرًا إلى عدم وجود إطلالة بحرية لإثيوبيا.

من جهتها، أعلنت الصومال أنه لا يوجد مجال للوساطة في الخلاف مع إثيوبيا ما لم تنسحب أديس أبابا من اتفاق مع أرض الصومال الانفصالية، الذي يوفر لإثيوبيا منفذًا بحريًا. وأشارت وزارة الخارجية الصومالية إلى أنه “لا مجال للوساطة ما لم تنسحب إثيوبيا من مذكرة التفاهم غير القانونية وتؤكد على سيادة الصومال ووحدة أراضيها”.

وكانت الجامعة العربية قد أعلنت تضامنها مع الصومال ورفضها وإدانتها للمذكرة الموقعة بين إثيوبيا وإقليم أرض الصومال، معتبرة ذلك انتهاكًا لسيادة الدولة الصومالية وسلامة أراضيها.

وأعربت الجامعة العربية عن رفضها لأي مذكرات تفاهم تخل بسيادة الصومال أو تنتهكها، وذلك في ضوء التطورات الأخيرة حول الاتفاق بين إثيوبيا وإقليم أرض الصومال، واعتبرتها تهديدًا لوحدة أراضي الدولة الصومالية.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق