بالصور.. الدبلوماسية المصرية في ميلانو تشارك احتفالات عيد الميلاد بحضور «الجمهورية والعالم»

0 303

إيطاليا – نجاة أبو قورة

شاركت الدبلوماسية المصرية في ميلانو «مسلم ومسيحي» احتفالات عيد ميلاد السيد المسيح، رمز السلام في إبراشية ميلانو، وذلك تأكيدا على روح المحبة بين جموع المصريين باختلاف أطيافهم ومذاهبهم.

من جانبها شاركت السفيرة منال عبد الدايم قنصل مصر العام في ميلانو، يرافقها القناصل أعضاء البعثة الدبلوماسية، عيد الميلاد في «إبراشية ميلانو»، وكان فى استقبالها الأنبا أنطو نيو «أسقف أبراشية الكنيسة في ميلانو وضواحيها».

وقدمت السفيرة منال عبد الدايم، التهنئة لـ «الأنبا أنطونيو» والأخوة الحاضرين، مشيرة إلى أن المصريين وطن واحد تحت سماء واحدة، مهنأة مصرنا الحبية بعيد الميلاد المجيد، سائلة الله أن يديم علينا نعمة الأمن ومزيد من التقدم والازدهار.

كما قدمت السفيرة تهنئة الرئيس عبد الفتاح السيسي لـ «الأخوة أقباط مصر في شمال إيطاليا، بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح.

وجاء نص التهنئة

«إنه من دواعى سروري أن أبعث إليكم بأخلص التهانئ القلبية والتمنيات للاحتفال بعيد الميلاد المجيد بدوام التوفيق والازدهار لمصرنا الحبيبة داعيا الله أن يجعله عاما سعيدا».

وبعدها رحب «الحبر الأعظم» الأنبا أنطونيو أسقف،  بالسفيرة وأعضاء السفارة قائلا، إنه من دواعي سرورنا مشاركتكم هذا الاحتفال الخاص الذي يؤكد على وحدة الشعب المصري وروح المحبة التي تجمعهم تحت علم هذا الوطن، الذي يتميز شعبه بالتسامح.

ومن خلال  شاشة العرض تم تقديم رسالة البابا تواضروس الثاني «بابا الإسكندرية والكرازة المرقسية» التهنئة إلى الأساقفة والأبرشيات والسادة الكهنة في أمريكا وأوروبا واستراليا، وإلى أقباط مصر في الخارج، بعيد الميلاد المجيد.

وأكد أن حرص الرئيس السيسى على مشاركتنا هذه الاحتفالية، إنما هي تأكيد على أنه رئيسا لكل المصريين وتأكيدا على مفهوم المواطنة، متمنيا لأقباط  مصر في الخارج أن يكون عاما سعيدا ولمصرنا التقدم والازدهار تحت قيادة تتسم بالحكمة الرشيدة.

 وفى السياق حضر وفد من أعضاء القنصلية لكنيسة «ماري مرقص» وعلى رأسهم القنصل أحمد عبد الآخر والقنصل عبد الطيف شعيب، لتقديم التهنئة، حيث كان في استقبالهم أبونا مينا وأبونا جبريلي، وقدما تهئنه السفيرة منال عبد الدايم قنصل مصر العام في ميلانو، لقداستهم والأخوة الأقباط،  ثم قدما تهنئة الرئيس عبد الفتاح السيسي، للأقباط في الخارج، بعيد ميلاد السيد المسيح متمنيا لهم عاما سعيدا.

من جانبه يقول محسن يعقوب نائب رئيس اتحاد الجالية المصرية في ميلانو، لـ «الجمهورية والعالم» إن تواجد الأخوة المصريين من المسلمين للمشاركة في احتفال الكنيسة بعيد ميلاد السيد المسيح تأكيدا على المحبة بيننا، فنحن شعب واحد تحت سقف وطن يجمعنا بالمحبة نعيش في خندق واحد، مشيرا إلى أن مصر مسلمين وأقباط يدا واحدة تحت قيادة حكيمة.

سناء مغازى

وأشارت سناء مغازي «جمعية لوتس بميلانو» لـ «الجمهورية والعالم» إلى أن الصورة تعبر عن نفسها حيث توافد عدد من المصريين المسلمين إلى كنيسة «ماري مرقص» لمشاركة أشقاؤنا في الوطن هذه الفرحة بعيد ميلاد رسول المحبة والسلام، رسالة للعالم أن مصر وطن للجميع مسلم ومسيحي، وهذا مناخ الوطنية وتدعيما لمفهوم المواطنة.

وأضاف أحمد صابر «جمعية التحالف من أجل مصر»، نحرص دائما على حضور قداس الاحتفال بعيد ميلاد السيد المسيح، حتى نؤكد للجميع ولمن لهم مفاهيم خاطئة أننا نسيج اجتماعي واحد، قائلا «مهما روجتم من إشاعات مصر تجمع مسلميها ومسيحها يد واحدة آمنة بكل شعبها، يدافع عنها الجندي أحمد وفي نفس الخندق معه عيسي ومينا تحت قيادة تثبت للعالم أنه رئيس لكل المصريين».

وقال مجدى فلتس «جمعية منتدى مصر ميلانو» إن  حضور الأخوة المسلمين لمشاركتنا قداس عيد الميلاد تأكيد على الهوية المصرية التي تجمعنا شعب واحد دائما، وكان رمز الهلال مع الصليب مرفوع في كل الأزمات التي يواجها الوطن.

وأضاف لـ «الجمهورية والعالم»، لن يستطيع أحد أن ينال من وحدة هذا الشعب ومن نسيجه الاجتماعي، وهذا تأكيد على مفهوم المواطنة التي أرساها الرئيس عبد الفتاح السيسي، فتحيا مصر دائما بمسلميها ومسيحيها، ولاشك أن تماسك هذا النسيج الوطني هو درع الأمان والحماية ضد كل المخططات التي تتعرض لها.

Visited 2 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق