الهجوم الإسرائيلي يُجبر الفلسطينيين على الفرار: تدفق نحو 85% من سكان غزة إلى رفح .. صور

0 121

بلغ عدد الفلسطينيين الذين وصلوا إلى بلدة رفح في أقصى جنوب قطاع غزة عشرات الآلاف في الأيام الأخيرة، هربًا من القصف الإسرائيلي المستمر في وسط القطاع. هذا القصف أسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا، وقد أدى إلى نزوح نحو 85% من سكان قطاع غزة، الذين يبلغ عددهم 2.3 مليون نسمة، مما جعل الكثيرين يبحثون عن مأوى في المناطق التي أُعلِنَت منطقة عسكرية من قبل السلطات الإسرائيلية.

وصل الناس إلى رفح سواء بالشاحنات، العربات، أو حتى سيرًا على الأقدام. وكان البعض يُعسكر على جوانب الطرق بسبب عدم توفر أماكن في الملاجئ التي كانت مكتظة بالفعل، فبنوا خيامهم أو ناموا في سياراتهم.

جولييت توما، مديرة الاتصالات في وكالة الأمم المتحدة للاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، أشارت إلى أن الناس يستخدمون أي مساحة خالية متاحة لبناء أكواخ مؤقتة، وأن بعضهم يضطر للنوم في العراء أو داخل سياراتهم.

الحملة العسكرية الإسرائيلية المكثفة استهدفت مخيمات اللاجئين في البريج والنصيرات والمغازي في وسط غزة، مع تدمير العديد من المباني والبنى التحتية بواسطة الطائرات الحربية والمدفعية.

الحرب أسفرت عن مصرع أكثر من 21300 فلسطيني، معظمهم من النساء والأطفال، وخلقت أزمة إنسانية خانقة، حيث يعاني ربع سكان غزة من نقص حاد في الإمدادات الغذائية. لم تتمكن وزارة الصحة في غزة من تمييز الضحايا بين المدنيين والمقاتلين.

رفض المسؤولون الإسرائيليون المطالب الدولية بوقف العمليات القتالية، حيث أصروا على أن وقف إطلاق النار سيمثل انتصارًا لحماس، مع التزامهم بإعادة أكثر من 100 رهينة محتجزين لدى حماس بعد هجومها في 7 أكتوبر الذي أدى إلى نشوب الحرب، والذي أسفر عن مقتل حوالي 1200 شخص، معظمهم من المدنيين.

وأعلن الجيش الإسرائيلي مقتل 168 جنديًا منذ بداية الهجوم البري

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق