بالفيديو :أمسية في حب فلسطين بصالون عواطف الزين الثقافي

0 244

متابعة د. أمل درويش

من روح لبنانية خالصة ناضلت بالقلم والحرف، وعاصرت أجواء الجرح اللبناني الغائر في القلب والوجدان.. ورافقت في بلاط صاحبة الجلالة شعراء ومبدعين من قلب فلسطين والذين عايشوا زمن النكبة والحصار والمذابح التي فشل التاريخ في تدوينها كما حدثت ونقل عنها أقل من القليل.

وقد عايشنا هذه المذابح من جديد وشاهدناها عبر الشاشات ووسائل التواصل مما أثار شجون شاعرتنا وأجج في قلبها جذوة الذكريات؛ فقررت أن تساهم في دعم أهل غزة بتخصيص أمسية ثقافية في صالونها الثقافي الممتد لعشرة أعوام شارك فيها في المشهد الثقافي العربي وقضاياه المتعددة تحت شعار الثقافة وطن..

إنها الشاعرة والكاتبة والصحفية الدكتورة عواطف الزين.

وتحت عنوان في حب فلسطين ومن أجل أطفال غزة أقام صالون عواطف الزين الثقافي في الكويت أمسية شعرية ثقافية جامعة ضمت العديد من الفعاليات للسادة المبدعين..

فقدم الباحث في تراث الكويت والخليج العربي صالح المسباح قراءة تاريخية لعلاقة الكويت بفلسطين على مختلف الصعد.

وكانت مشاركة الفنانة التشكيلية سكينة الكوت متميزة فعرضت نموذجين من أعمالها الفنية التي تجسد مأساة اطفال فلسطين ولبنان، وشاركت الناقدة الدكتورة جيهان الدمرداش في قراءة مضمون اللوحتين وتفسير معانيهما وما ترمزان اليه .

كما شارك أيضا في إحياء الأمسية الشاعر المبدع نادي حافظ بإلقاء قصيدة بعنوان “شهيد العزة” فقال:

إصدح بسرك يا شهيد العزة

الله أكبر كل مجد غزة

الله أكبر بعد عشر قذائف

تعلو فيعلن كل بطش عجزه

الله أكبر بعد كل اغارة

ستذل من ظن الحديد أعزه

الله أكبر سر تسليح

الذي فاق المدجج بالسلاح وبزه

الله أكبر كلنا من آدم

من ياء هذا الحزن حتى الهمزة

ثم يقول:

 الكل شعب الله لستم وحدكم

والكل يفنى كي يخلد رمزه

من قال ان الله ملك ديانة

فالله عند الطيبين منزه

أيكون شعب الله شعبا قاتلا

ويبث من بعد الخراب فلذه

موسى تحول قاتلا في غمضة

 بين الحياة وبين موتها لزة

ويقول :

طفل النبوة نازف من نحره

من سن حقد الأغبياء وحزه

يا إخوتي في الآه لستم اخوتي

إلا بما صان الحياة ونزه

وفي ختام القصيدة قال:

يا إخوتي في الآه كونوا اخوتي

لا تلبسوا من فوق دمي بزة

إن تفرحوا فينا بفوز زائف

كم أعلن الشيطان ديما فوزه

 قولوا لاسرائيل لا أرض لكم

 وكيانكم تركيبة مبتزة

صولوا بدباباتكم لن ينتهي

نسل الوليد ولا شجاعة حمزة

كما ألقى الشاعر هشام الرفاعي عددا من القصائد باللهجة المصرية المحكية من بينها هذه القصيدة:

قولي يا عربي بالله عليك ما انهزيت

من صورة طفلة بتتقطع قدامك

الدم لونه احمر متذوق لونه

 يبهر عيون السفاحين

مهما العالم ح يخون

مش ح اسكت يا صهيون

اوعى تفكر دمي

ح يموت

 وح يحرق امي

دمي ح يبرد نارها

وكفني خارج من دارها

ومهما هديتم انوارها

ح تعيشي يا فلسطين

ح تعيشي  يا فلسطين

ومن جنوب لبنان أرسل الشاعر الدكتور ابراهيم الزين قصيدة بعنوان نداء الأقصى

نقتطف منها هذه الأبيات :

إلام الصمت والأقصى ينادي

جراح الظلم تعصف في فؤادي

إلام واللظى يفري دمانا

وروض القدس في بحر السهاد

الام يا عروبة في التغاضي

 ولجم الشعب او غل الايادي

كفى صمتا وتدليسا ورعبا

كفانا في التهرب والرقاد

ويقول ؛

دماء الشعب كالبركان تغلي

ويصرخ للوغى في كل نادي

ويجلو الحق نبراسا مضيئا

على كل المفارق والوهاد

دعاة السلم والاذلال سحقا

اسلم هذا ام نحر العباد ؟

ويقول في ختام القصيدة:

وشعب صامد حر ابي

وايد تحتضن عنق الزناد

تنادي للعروبة في التياع

لعل العرب تسمع للمنادي

لعل جوارح الحكام تصحو

 وتصحو النار من تحت الرمادي.

ومن مصر ألقى الشاعر أيمن عزيز قصيدة عبارة عن رسالة انسانية بعنوان “الكلمة حق ونور” جاء فيها:

الكلمة حق ونور ترسم طريق

الكلمة منفس للحرية وقت الضيق

الكلمة يا أحباب بداية حوار

وإعلان عن رفض الهزيمة وقرار انتصار

والخسارة درس يتعلم منها الولد والحفيد

وقت الصعاب بتبقى صخر حديد

حضر الأمسية وشارك في أنشطتها الشاعر نادي حافظ والشاعر هشام الرفاعي والشاعر أيمن عزيز  والباحث في التراث صالح المسباح والمحامي عبد العزيز الخطيب والتشكيلية سكينة الكوت والناشط الثقافي عبد الله البدر والأديبة د. جيهان الدمرداش وضيفة الصالون الثقافي  لينا اداورد

فكرة إقامة الأمسية مشتركة بين رئيسة الصالون الثقافي الكاتبة والصحافية عواطف الزين والشاعر أيمن عزيز

أدارت الامسية د عواطف الزين .

  التصوير وتسجيل الفيديوهات عبد الله البدر وعواطف الزين

إهداء كتاب فلسطين في عيون الكويت من مكتبة الباحث صالح المسباح كذلك الإضاءة على تاريخ العلاقة بين فلسطين والكويت منذ العشرينات من القرن الماضي وحتى الآن .

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق