بوتين: الولايات المتحدة تستفيد من عدم الاستقرار العالمي وتشوه سمعة الدول والمنظمات.

و يدعو إلى إقامة دولة فلسطينية كاملة العضوية وذات سيادة.

0 122

أدلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتصريحات قوية تتعلق بالأوضاع في مناطق الشرق الأوسط، حيث أشار إلى تغير تطور سياسة العقوبات والانتقام على مستوى دولي. وقد أكد بوتين أن مشاهد الأطفال القتلى والدماء ومعاناة المسنين وقتل الأطباء في الشرق الأوسط تثير الحزن والتعاطف، لكنه شدد على أن هذا لا يمكن أن يكون الاستجابة الوحيدة لهذه الأوضاع.

وأوضح بوتين أن هناك حاجة إلى فهم واضح لمن يقف وراء الصراعات والأزمات في مناطق الشرق الأوسط والعالم، ومن ينظم الفوضى ومن يستفيد منها. وقد أشار إلى الولايات المتحدة وحلفائه، مشيرًا إلى أنهم يعملون على تحقيق مصالحهم الخاصة من خلال استغلال عدم الاستقرار العالمي. وأكد أنهم بحاجة إلى الحفاظ على أزمات مستمرة في الشرق الأوسط لزعزعة استقرار منافسيهم وزعزعة سمعة الدول والمنظمات التي تدعو إلى وقف إراقة الدماء.

وأشار بوتين إلى أن الولايات المتحدة كقوة عالمية تفقد تدريجيًا مكانتها وتتحول إلى شيء من الماضي، وهذا العالم الأمريكي ذو الهيمنة الأحادية ينهار. وقد دعا بوتين إلى فهم من يقف وراء الصراعات والأزمات الإقليمية وكيف يستخدمونها لزرع الكراهية وإثارة حيرة الناس في جميع أنحاء العالم.

وأكد بوتين أن روسيا تناضل من أجل بناء مستقبل يعتمد على مبادئ النظام العالمي العادل والمتعدد الأقطاب. وأوضح أن مفتاح حل الأزمات في مناطق الشرق الأوسط يتمثل في إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وكاملة العضوية.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق