رئيسة وزراء إيطاليا تُعلن انفصالها بسبب تصريحات منافية للأخلاق من قبل شريكها.

0 110

إيطاليا – نجاة أبو قورة

قررت رئيسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني الإعلان عن انفصالها عن شريك حياتها الصحافي التلفزيوني أندريا جيامبرونو اليوم. تم اتخاذ هذا القرار بسبب تصريحات جيامبرونو العنصرية والمسيئة للمرأة التي أثارت انتقادات كبيرة في الفترة الأخيرة.

ميلوني أكدت على هذا القرار عبر حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرة إلى أن علاقتها مع جيامبرونو انتهت بعد عشر سنوات من الارتباط. ولديهما ابنة تبلغ من العمر سبع سنوات تُدعى جينيفرا.

ميلوني أعربت عن امتنانها للزمن الذي قضته مع جيامبرونو وعن حبها لابنتهما. وأكدت أن مساراتهما قد تباعدت مؤخرًا، وحان الوقت للاعتراف بانتهاء العلاقة.

جيامبرونو، الذي كان يُقدم برنامجًا إخباريًا على قناة “ميدياست”، تعرض لانتقادات شديدة بسبب تصريحاته الجدلية وسلوكه المسيء، حيث تضمنت برامجه تصريحات تحتوي على تمييز ضد المرأة وسلوك غير لائق. هذه التصريحات أثارت استياء كبيرًا في الجمهور.

هذا الانفصال يأتي بعد أن تعرض جيامبرونو لانتقادات في وقت سابق بسبب تصريحات له بشأن قضية اعتداء جنسي جماعي أثناء التغطية الإعلامية للحادث.

ميلوني قامت بالإعلان علنيًا عن هذا القرار لإنهاء العلاقة مع جيامبرونو، وأعربت عن استعدادها للدفاع عن ابنتها والصداقة التي تشاركها مع جيامبرونو، مؤكدة أنها لن تتنازل عن حقوقها وكرامتها.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق