رسالة مؤثرة: ‘شكرًا على خراب بيتنا’ ومعدنك السيء .علياء بسيوني تواجه ظروفًا صعبة في العناية بطفلتها المريضة بعد طلاقها من أحمد سعد

0 996

بريجيت محمد

عاصفة من الجدل تُثار بعد إعلان انفصال الفنان  أحمد سعد عن زوجته علياء بسيوني، ليس فقط بسبب شهرتهما الكبيرة ولكن أيضًا بسبب التفاصيل المفاجئة والصادمة التي أعلنتها علياء عبر منصات التواصل الاجتماعي. على الرغم من أنه لم تكن هناك أزمات ظاهرة بين الزوجين خلال فترة زواجهما، إلا أن الإعلان عن الانفصال جاء بشكل مفاجئ بعد ولادة طفلتهما مريم قبل شهرين فقط.

عبرت علياء بسيوني عن استيائها وانزعاجها من سلوك أحمد سعد، مشيرة إلى أنها تقدر صفاته الحميدة ولكنها لاحظت جانبًا سلبيًا من شخصيته. وقد أكدت على أن القرار الفجائي للانفصال جاء في توقيت غير مناسب، حيث أنها كانت تعتني بطفلتها وحدها لمدة ثلاثة أيام بينما هو مشغول بالترفيه والسفر.

واستنكرت علياء تجاهل أحمد سعد لحالة ابنتهما الرضيعة مريم، حيث أصيبت بكسر في عظمة الفخذ جراء حادث سيارة، ولم تلتفت إليها المصدر الرسمي. وقد أشارت المصادر إلى أن علياء تواجه ظروفًا صعبة وتحمل مسؤولية العناية بطفلتها المريضة وحدها.

تعيش علياء حالة من الصدمة بسبب قرار الانفصال، وهناك محاولات للصلح تجري بين الطرفين ولكنهما لم يستجيبا حتى الآن لهذه الفكرة. ورغم وجود ابنتيهما، لم يرَ أحمد سعد الطفلة مريم سوى مرتين منذ ولادتها، واصطحبها إلى الطبيب بعد إصابتها بكسر في الفخذ.

لا شك أن هذا الخبر أثار جدلا واسعا في أوساط المتابعين ومحبي الثنائي الشهير، حيث تجمعت التعليقات والآراء المتضاربة حول هذا الانفصال المفاجئ والتفاصيل التي أعلنتها علياء بسيوني. تظل الأمور غير واضحة بشكل كامل والجمهور مترقب للمزيد من التطورات في هذا السياق.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق