تصاعد النزاع في السودان: 4.6 ملايين نازح وتحذيرات من كارثة إنسانية

0 517

خلال الأربعة أشهر الماضية، تم اضطرار أكثر من 4.6 ملايين فرد للنزوح والفرار نتيجة للنزاعات والصراعات، وفقًا لتقرير منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف). وأكدت المنظمة أن أكثر من 700 طفل يضطرون للنزوح كل ساعة بسبب النزاعات المستمرة.

وفي يوم الجمعة، أطلقت الأمم المتحدة تحذيرًا بشأن الوضع في السودان، محذرةً من أن الحرب والجوع قد تؤديان إلى تدمير البلاد بالكامل وتسببان في كارثة إنسانية في المنطقة.

وذكر بيان صادر عن مجلس السيادة السوداني، الذي يترأسه البرهان، أنه وصل إلى مدينة بورتسودان في ولاية البحر الأحمر.

وظهر البرهان في مقاطع مصورة انتشرت على منصات التواصل الاجتماعي وهو يتجول في قاعدتين عسكريتين في أم درمان غربي الخرطوم.

منذ اندلاع النزاع بين القوتين العسكريتين الرئيسيتين في 15 أبريل، تمكنت قوات الدعم السريع من السيطرة على مناطق متعددة في الخرطوم. بالمقابل، حافظ الجيش، الذي يمتلك تجهيزات عسكرية قوية، على سيطرته على قواعده الرئيسية في العاصمة والمناطق الوسطى والشرقية من البلاد.

في الوقت نفسه، تجددت المعارك بين الجانبين بقوة للسيطرة على القواعد وخطوط الإمداد غرب الخرطوم في مناطق كردفان ودارفور. وتتواصل المواجهات بين القوات المتصارعة في مناطق مختلفة دون تراجع، ولقد أسفرت هذه المعارك حتى الآن عن مقتل حوالي 5 آلاف شخص وفقًا لمنظمة أكليد، إلى جانب نزوح أكثر من 4 ملايين شخص سواء داخل السودان أو نحو دول مجاورة.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق