الداخلية تنفي شائعات جماعة الإخوان وتوضيح حقائق وفاة المحتجز بقسم شرطة دار السلام بالقاهرة”

359

بريجيت محمد

بخصوص الأحداث المتعلقة بوفاة شخص في قسم شرطة دار السلام بالقاهرة، نفت وزارة الداخلية الأخبار التي نشرتها بعض الصفحات والقنوات المرتبطة بجماعة الإخوان الإرهابية.

وقد تم تأكيد أن الشخص المتوفى كان قيد الاحتجاز احتياطيًا بناءً على قرار من النيابة العامة بتهمة حيازة كمية من الأقراص المخدرة. وتم اعتقاله في يوم 29 يوليو بقسم شرطة دار السلام بمديرية أمن القاهرة.

وفقًا للتقارير الطبية، توفي الشخص نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب، وتبين أنه لم يكن لديه إصابات خارجية. كما أن لديه معلومات جنائية وتاريخ مرضي يشمل معاناته من مرض الدرن وبعض الأمراض الأخرى.

تجدر الإشارة إلى أن جماعة الإخوان الإرهابية تعتمد على نشر شائعات وأخبار غير دقيقة وتزييف للحقائق، وذلك ضمن مخططاتها الخبيثة لتشويه سمعة السلطات الأمنية والتشكيك فيها. ومن خلال توجيه الاتهامات لعناصرها المعتقلة أو المتهمين الهاربين بالخارج، تهدف الجماعة إلى زعزعة الثقة في السلطات وتشويه سمعتها.

تجدر الإشارة أيضًا إلى أن هذه الشائعات فقدت مصداقيتها بين الرأي العام، وبناءً على ذلك، سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد من يروجون لهذه الشائعات والأكاذيب.

 

Visited 3 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه