جريمة مروعة تهز العراق.. أب عراقي يهشم رأس طفلته ويكسر أسنانها .. والسبب!

0 745

في جريمة مروعة، قام أبٌ عراقي من مدينة الديوانية، وهي مركز محافظة القادسية جنوب العراق، بقتل ابنته البالغة من العمر 10 سنوات بعد أن نشرت عن طريق الخطأ مقطع فيديو لها على تطبيق “تيك توك”. أفادت منظمة حقوق المرأة العراقية لدعم النساء والعائلات بتفاصيل الجريمة.

وذكرت المنظمة في تغريدة عبر حسابها في “تويتر”، يوم الأربعاء، أن الأب قتل ابنته بسبب انتشار الفيديو الخاص بها على تطبيق “تيك توك” في محافظة الديوانية جنوبي العراق. وذُكر أنه تحتاج الأطفال للتوعية والمشورة، وليس لقتلهم وانهاء حياتهم.

ووفقاً لشهادة سيدة تبدو أنها والدة الطفلة أن الأب انهار ضرباً على ابنته الصغيرة بشكل عنيف، ثم بدأ بخنقها. وقالت السيدة “حاولت الدفاع عنها لكنه ضربني ثم استمر في تعنيف الطفلة”.

وأضافت السيدة “الأب لا يتعاطى المخدرات ولكنه كان يقول دائمًا إن البنت عارٌ على أهلها، وأنه يخشى من مستقبلها وما قد تفعله عندما تكبر. لذلك قرر التخلص منها من الآن”.

كما تحدث شخص عراقي آخر يبدو أنه مقرب من العائلة، وأوضح أن الأب كان يتحدث باستمرار عن عار البنات على العائلة، وقال “ضربها وهشم جمجمتها وكسر أسنانها و6 من أضلاعها”.

وأضاف “السبب وراء هذا الفعل الشنيع هو خوفه من أن تكبر ابنته وتقوم بفعل ما يسبب عارًا على العائلة”. ووصفه بأنه “وحش كاسر لا يشبه البشر، إذ قام بقتل ابنته الصغيرة وهي من جسده ودمه”.

هذا الخبر أثار موجة من الاستنكار والحزن على وسائل التواصل الاجتماعي، وأظهر حجم التحديات التي تواجه المجتمع العراقي في مكافحة العنف الأسري وحماية حقوق الأطفال والنساء.

منظمات حقوقية عراقية تؤكد ازدياد حالات العنف الأسري في البلاد، وتدعو إلى تشديد القوانين وتطبيق العدالة لمنع حدوث مثل هذه الجرائم المأساوية. القانون المناهض للعنف الأسري يجب أن يحظى بالاهتمام والتصويت عليه من قبل البرلمان لضمان حماية الأسرة والأفراد من العنف والاعتداءات.

اقرأ أيضا:
الشرطة العراقية تلقي القبض على مجرم قتل ابناءه الثلاثة خنقاً
العراق .. القبض على عصابة للاتجار بالبشر اثناء محاولتهم بيع احدى الفتيات بـ 4 الآف دولا

شرطة بغداد تحبط محاولة انتحار فتاة بسبب وجود مشاكل عائلية مع زوجها

 

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق