بتكلفة بلغت 13.4 مليار جنيه.. 37 مشروعا للتعليم العالي بسيناء “صور”

0 235

وفاء عبد السلام
أكد الدكتور أيمن عاشور “وزير التعليم العالي والبحث العلمي” علي وجود العديد من المشروعات القومية للتعليم العالي التي تم تنفيذها بسيناء، لاستكمال التنمية الشاملة بها، مشيرا إلي اهتمام القيادة السياسية بتنفيذ مختلف المشروعات القومية في سيناء بمختلف القطاعات وعلي رأسها التعليم العالي.

وأشار الوزير إلي أن الدولة نفذت 37 مشروعا في مجال التعليم العالي بسيناء خلال السنوات الثماني الماضية، بتكلفة إجمالية بلغت 13.4 مليار جنيه، موضحا أن جهود تنمية سيناء تؤكد علي وضع سيناء في مقدمة خريطة التنمية الشاملة والمُستدامة وفقًا لرؤية مصر 2030.

 

يقول الدكتور أشرف حسين “رئيس جامعة الملك سلمان الدولية” أن الجامعة لديها 3 أفرع بمدن (الطور – رأس سدر – شرم الشيخ)، وهي تعُد من أكبر المشروعات القومية للتعليم العالي بسيناء، بتكلفة إجمالية 10.5 مليار جنيه، مشيرًا إلي طرح الجامعة العديد من البرامج الأكاديمية المتميزة في مجالات (الطب البشري، طب الأسنان، الطب البيطري، التمريض، الصيدلة، العلوم الإدارية، العلوم الاجتماعية، الزراعات الصحراوية، هندسة وعلوم الحاسب، الهندسة، الصناعات التكنولوجية، العلوم الأساسية، هندسة العمارة، السياحة والضيافة، الفنون والتصميم، الألسن واللغات التطبيقية).

وأضاف حسين أن المقر الرئيسي للجامعة يقع بمدينة الطور ويُقام علي مساحة 200 فدان، بتكلفة 5.25 مليار جنيه، ويضم كليات: (الهندسة، الصناعات التكنولوجية، الطب، طب الأسنان، التمريض، علوم وهندسة الحاسب)، ويُقام فرع الجامعة برأس سدر علي مساحة 75 فدانًا، بتكلفة 2.7 مليار جنيه، ويقدم برامج (العلوم الأساسية، الطب البيطري، الصيدلة، العلوم الإدارية، الزراعات الصحراوية، العلوم الاجتماعية)، ويُقام فرع الجامعة بمدينة شرم الشيخ على مساحة 25 فدانًا، بتكلفة 2.7 مليار جنيه، ويضم كليات: (السياحة والضيافة، العمارة، الألسن واللغات التطبيقية، الفنون والتصميم، الإعلام والاتصال)، موضحًا أن الجامعة تمتلك مُقومات مادية وبشرية مُتميزة، وتطرح برامج دراسية حديثة تواكب مُتطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي.

 

من جانبه فقد اشار الدكتور حسن الدمرداش “رئيس جامعة العريش” إلي أنه تم تنفيذ العديد من المشروعات لتطوير ورفع كفاءة جامعة العريش بتكلفة بلغت 1.7 مليار جنيه، موضحا أن الجامعة انتهت من إنشاء مباني كليات (الآداب، التجارة، التربية، الاقتصاد المنزلي، التربية الرياضية، الطب البيطري، الطب البشري، الاستزراع المائي والمصايد البحرية) ومبني إدارة الجامعة، ومبني إدارة المدن الجامعية، والعيادات الطبية، و3 عمارات استراحة لأعضاء هيئة التدريس، بالإضافة إلي إنشاء مبني لإسكان الطلاب، وآخر للطالبات، ومبنى المعامل، ومدرجات بسعة 650 طالبًا، وأخرى بسعة 250 طالبًا، وصالة للألعاب الرياضية، وجاري تطوير ورفع كفاءة كلية الحاسبات والمعلومات وتعلية مبنى الصناعات بكلية العلوم الزراعية البيئية وكلية التربية، فضلاً عن إعداد مُخطط كامل لإنشاء الطرق وتطوير البنية التحتية، وإنشاء محطة لتحلية المياه، وتحديث منظومتي الأمن ووسائل النقل بالجامعة، وتجهيز مبانيها بالأدوات والمُعدات المطلوبة.

ونوه رئيس الجامعة إلى صدور القرار الجمهوري عام 2016 بإنشاء جامعة العريش كجامعة مستقلة، لتكون بذلك بداية التنمية الحقيقية علي أرض سيناء، خاصةً بمحافظة شمال سيناء، مشيرًا إلى أن الجامعة تضم 11 كلية وهي كليات: التربية، العلوم الزراعية البيئية، العلوم، الآداب، التربية الرياضية، التجارة، الاستزراع السمكي والمصايد البحرية، الاقتصاد المنزلي، الطب البيطري، الطب البشري، الحاسبات والمعلومات، كما تضم معهدًا للدراسات البيئية (خاص بالدراسات العليا)، وجار التوسع بإنشاء كليات نوعية جديدة في مختلف التخصصات لتصل إلى 16 كلية، مُلحقًا بها مراكز نوعية وبحثية؛ لاستغلال كافة ثروات سيناء، وتعظيم الاستفادة منها، مشيرًا إلى أن جامعة العريش تُراعي في منشآتها أن تحقق شروط الأبنية الذكية والمباني ذات التكنولوجيا الخضراء بكافة مباني الكليات.

وأضاف الدكتور الدمرداش أن جامعة العريش لديها مزارع بكلية الزراعة، ومنها مزرعة الفاكهة التي تبلغ مساحتها 40 فدانًا، وغالبية مساحتها المزروعة يوجد بها أشجار الزيتون، بالإضافة إلى مزرعة الخضر وتبلغ مساحتها 5 أفدنة وتنتج هذه المساحة من (4-6) أطنان من الخضروات سنويًا، كما تمتلك الجامعة مزرعة للإنتاج الحيواني والداجني وعنابر للإنتاج الحيواني والداجني على مساحة 8 أفدنة.

وأوضح الدكتور السيد الشرقاوي “رئيس جامعة السويس” أنه جارٍ إنشاء أول فرع لجامعة حكومية بجنوب سيناء، وهو فرع جامعة السويس بأبورديس بتكلفة 1.3 مليار جنيه للمرحلة الأولى، ويُقام فرع الجامعةعلى مساحة 100 فدان للمرحلتين، وتضم المرحلة الأولى كليات (التربية، الآداب، العلوم، التجارة) فيما تضم المرحلة الثانية كليات (الطب البشري، طب الأسنان، الصيدلة، العلاج الطبيعي، التمريض، الهندسة، هندسة البترول، التكنولوجيا، الثروة السمكية، اللغات والترجمة، الزراعة الصحراوية والأغذية، التصاميم والفنون، الطب البيطري، الحاسبات والذكاء الاصطناعي) بالإضافة إلى مبانٍ أخرى (مبنى إداري للجامعة، مكتبة مركزية، قاعة مؤتمرات، مدينة جامعية للطلاب، مباني إسكان لأعضاء هيئة التدريس، مجمع رياضي أوليمبي، كافيتريا ومطعم)، وكذلك إنشاء مستشفى جامعي لخدمة أبناء شبه جزيرة سيناء.

وصرح الدكتور عادل عبدالغفار “المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي” بأن الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة لتنمية شبه جزيرة سيناء من خلال الاهتمام بتنفيذ العديد من مشروعات التعليم العالي على أرضها يعكس المكانة الخاصة التي تتمتع بها سيناء، وكذلك لتلبية الطلب المُتزايد على التعليم الجامعي، وتوفير فرص تعليم مُتميز لأبناء سيناء، واستجابة لاحتياجات قطاعات المجتمع المختلفة، فيما يتعلق بالتخصصات المطلوبة في عملية التنمية الشاملة، وتوفير فرص عمل.

 

وأضاف المُتحدث الرسمي أن جامعة العريش وجامعة الملك سلمان الدولية لهما دور مجتمعي بارز بالتعاون مع مختلف أجهزة الدولة المعنية في المشاركة المجتمعية بشمال وجنوب سيناء، وذلك من خلال المشاركة في المُبادرات المختلفة التي تقدمها الدولة؛ لتنمية المجتمع السيناوي.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق