هجوم جديد علي قاعدة قاعدتين أمريكيتين في سوريا ، وارتفاع عدد القتلى الي 19 قتيلا

253

ارتفع عدد قتلى الضربات الأمريكية ضد الجماعات المرتبطة بإيران في شرق سوريا إلى 19 بعد غارة مميتة بطائرة بدون طيار نسبت إلى طهران الليلة الماضية. أعلن ذلك المرصد السوري لحقوق الإنسان، فيما تكرر واشنطن أنها لا تسعى إلى صراع مع إيران.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن الجمعة في أوتاوا أن “الولايات المتحدة لا تسعى إلى صراع مع إيران”، وذلك غداة تنفيذ الجيش الأميركي ضربات جوية في سوريا أسفرت عن مقتل مقاتلين موالين لإيران.

ونفذت واشنطن الضربات الأولى بعد أن قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) إن متعاقدا أمريكيا قتل، وأصيب آخر إلى جانب 5 جنود، بطائرة مسيرة “من أصل إيراني” ضربت قاعدة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بالقرب من الحسكة في شمال شرق سوريا يوم الخميس.

وقال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن إنه أمر بناء على طلب من الرئيس جو بايدن “بضربات جوية دقيقة… في شرق سوريا ضد المنشآت التي تستخدمها الجماعات التابعة للحرس الثوري الإسلامي الإيراني”.

 

ويوم الاثنين، قال المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، ولديه شبكة واسعة من المصادر على الأرض، إن 19 شخصا قتلوا في الموجة الأولى من الهجمات الأمريكية يوم الجمعة، وهم ثلاثة جنود من النظام السوري و16 من أفراد القوات المدعومة من إيران، بينهم 11 مدنيا سوريا. بعد ساعات من تلك الهجمات ، تم إطلاق 10 صواريخ على القوات الأمريكية وقوات التحالف في قاعدة القرية الخضراء في شمال شرق سوريا ، حسبما ذكرت القيادة المركزية الأمريكية (Centcom).

وأضافت القيادة المركزية أنه لم تقع إصابات أو أضرار في منشآت القاعدة، لكن صاروخا أصاب منزلا على بعد حوالي خمسة كيلومترات، مما تسبب في إصابات طفيفة لامرأتين وطفلين. واستهدفت ميليشيات مدعومة من إيران في وقت لاحق يوم الجمعة قاعدة في حقل كونيكو للغاز في محافظة دير الزور، حيث تقع أيضا عدة حقول نفطية، “مما تسبب في أضرار مادية”.

 

وتوجد قاعدة أخرى متضررة بالقرب من حقل العمر النفطي. ووفقا لقناة الحدث التلفزيونية، التي تبث من دبي، فإن مرتكبي الهجمات هم مقاتلون شيعة موالون لإيران.

وتقود واشنطن التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش”، وينتشر 900 جندي أميركي ضمن قوات التحالف في مناطق سيطرة الأكراد، ويوجدون في قواعد عدة في محافظة الحسكة (شمال شرق) والرقة (شمال) ودير الزور (شرق).

Visited 1 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه