بحضور قنصل مصر..المنتدى المصري يحتضن المواهب الفنية فى ميلانو

451

ميلانو – نجاة ابو قورة   

يعكس الفن صورة الواقع للمجتمع الذى نعيش فيه لانه جزء من ثقافته وتاريخه، فالفن أهم مكونات اى حضارة، فالفنان اوالمبدع يبحث دوما عن الجمال سواء كانت أدواته ريشة وألوان أو كلمة تنير طريق للحرية او لحن تمتزج فيه مشاعر كل أنواع الحب ثم صوت وأداء ينقل كل هذه الاحاسيس متخطية عنصر الزمان.

كان قد تبني المنتدي المصري في ميلانو علي مدار اسبوع، مواهب شابة قي الغناء تميزت اصواتهم بصوت رخيم ناعم يصل الي الآذان دون رقيب مقتحما الفضاء الخارجي ليفرض نفسه علي ساحة الإستماع من خلال “حلو الكلام” من تقديم ناجي مرسي.

من جانبها تقول نادية عز الدين “رئيس لجنة المرأة بالمنتدي” لي الشرف اكتشاف احد المواهب التي تجسدت في الطالبة آية ياسر درويش “مصرية مولودة في ميلانو” وطالبة بأحد المدارس الإيطالية التي نظمت حفلا واختارتها للغناء باللغة العربية لتبهر الجميع بآدائها ووقفتها علي المسرح بكل ثقة.

 

واضافت عز الدين لـ “الجمهورية والعالم” كان على المنتدى ان يلتقط هذه الموهبة ليقدمها فى الحفل الثقافى الذى سيقيمه، حيث تبناها المنتدى من خلال برنامج من حلو الكلام عبر قناة المنتدي الثقافيه بمناسبة ثورة ٢٣ يوليو و٣٠ يونيه.

وتقول الموهبة الشابة آية درويش لـ”الجمهورية والعالم” كانت فرصة لى ان أشارك فى حفل المنتدى الثقافى، وبدأت تدريبات على الغناء لمدة اسبوع، وحقيقة انا احب الغناء وتواصلى مع الجمهور يمنحنى مزيد من الثقة، مشيرة الي انها ستشارك حفلات اذا وجهت اليها الدعوة، مؤكدة ان حلمها وهدفها الأول ان تصبح طبيبة اسنان.

وكما يقول المهندس مجدي فلتس كانت فكرة جيدة ان يحاول المنتدى البحث عن المواهب الشابة حتى يفسح لها الطريق وان يمد لها يد العون، فأنت عندما تكتشف موهبة فى اى مجال من الإبداع تضيف بذلك لرصيد الدولة قيمة ثقافية.

وتابع، الحمد لله استطاع المنتدى ان يقدم صوت غنائي آخر وهى الإبنة الهام “مغربية” وتقيم فى ميلانو وقد اشتركت فى بعض الحفلات واتيحت الفرصة عن طريق برنامج “حلو الكلام” الذى يقدمه ناجي مرسي من خلال قناه المنتدى، فاستطاعت على مدي اسبوع  من التدربات والبروفات ان تثبت ان الله منحها صوتا ينفذ للقلب، حيث تفاعل معها الجمهور وهى تغنى إحدى اغانى كوكب الشرق، فعاش معها الجمهور مع الزمن الجميل للأغنية.

 

ووصف الدكتور وائل عبد القادر “رئيس اللجنة الثقافية” المجتمع الذي لا يحتضن المواهب انه مجتمع عقيم يغاير سنة الكون وسنة الحياة، مضيفا عليك ان تبحث دائما على الابداع فى كل مجالاته تقدمه للمجتمع بعد ان تصقله حتى تظهر أجمل مافيه سواء كانت كلمة او لحنا او أداء، ومازلنا حتى  الآن نحن الى زمن الفن الجميل الذى يفرض نفسه على المجتمع فيغرس قيما اخلاقية.

وقال الشاعر ناجى مرسي، صاحب اللوحة الجميلة التى يرسمها بالكلمات، ليست الا تعبيرا عن حالة شجن مفاجأة فى حب الوطن، وقدمت اغنية وطنية ليست الا تعبيرا عن مدي حبي لوطنى ومهما تباعدت المسافات فهو الماضى الذى يعيش بداخلى اشم فيه رائحة خبز أمى، وكانت فرصه ان اقدم هذه الاغنية للمنتدى المصري بميلانو، وكانت سعادة ان تسمعها بصوت  مواهب شابة بين مصرية وأخري مغربية.

مصر بلدنا يا غاليه علينا

مصر يا أجمل شئ فى الكون

رملك.. ارضك.. نيلك.. هرمك

مالى تاريخنا تراث وفنون

رب الكون وصانا عليها

فى القرآن واستشهد بيها

ادخلوا مصر ياناس آمنين

وقام بتلحينها الفنان ميبو

وحضر المنتدي ابن الإسكندرية، مطرب الأوبرا، الفنان أحمد جمال، الذى حضر من القاهرة متبرعا لمشاركة المصريين فى ميلانو، تللك الاحتفالية بمناسبه ثورتى يوليو و٣٠ يونيو، فغنى اغنية انا المصرى ثم تفاعل مع الجمهور الذى تفاعل معه ايضا وصارت لوحة فنيه رائعة امتزجت بالحب والعرفان بالجميل للوطن.

كما شارك فى الحفل السورى عماد الذى تغنى بأغنية من الفلكلور السوري وكذلك مطرب ميلانو إبراهيم الجميل ومصطفى ميزو وقد قام بالعزف على الاورج المايسترو الفنان محمد طه.

يذكر ان السفيرة منال عبد الدايم “قنصل مصر العام فى ميلانو” اعربت بحضورها عن سعادتها بالمصريين والتواصل معهم دوما، وان القنصلية تفتح أبوابها دائما لكل المصريين لتذليل اي عقبات تعترض طريقهم فى بلد الغربة، اضافة الي حضور القنصل طارق محمود، وايمن الحفناوى “مصر للطيران”

وقد اشترك فى الحفل كل الاتحادات المصرية فى ميلانو، حيث قام فريق من المنتدي بالإشراف على تنظيم الحفل، وعلي رأسهم نادية عز الدين، سامي بهلول، علي حرحش، اشرف فوزي، فيما قد وجه رئيس مجلس ادارة المنتدي، خيري حسن، الشكر الي كل الحضور وتفاعلهم مع المنتدي علي ان يكون بداية لحفلات اخري قادمة توحد صفوف المصريين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق