الأهلى يوضح موقفه من استئناف الدورى.. والعدالة تقول…الدورى يعود فى اى وقت بأقسامه الأربعة

العدالة تقول...الدورى يعود فى اى وقت بأقسامه الأربعة

0 862

تحليل كتبه. احمد عبد الحليم

للدنيا مصالح ياسى صالح شوف مصلحتك .. زاد حدة الانقسامات بين أندية الدورى الممتاز حول عودة الدورى العام نابع من  تباين موقف الأندية خاصة الأندية البليدة التى تعانى من شبح الهبوط وهى الاقرب مثل طنطا..اف سى مصر.. الطلائع.. حرس الحدود .. وادى دجلة والمصري  . بالإضافة للزمالك والمصرى والاتحاد وهى التى تمنى النفس للوصول للمربع الذهبى للعب فى بطولات أفريقيا وبالذات الزمالك الذى لن يلعب فى  بطولة أفريقيا للأندية الابطال ويأمل الاتحاد والمصرى اللعب فى الكونفدرالية ولكنى اعتقد انه نتيجه لاتجاه الدوله لعودة الحياه تدريجيا وتعجل الفيفا لقرارات الاتحادات المحليه واعلان عدد من الدول الاوربيه عودة الدوريات بها كلها تصب فى اتجاه عودة الدورى المصرى خاصة وأن الأهلي فى كفة استمرار المسابقة

وطبعا المقارنه مع دوريات كادت تحسم وتجاوزت ثلثى عدد المباريات لايقارن مع دور واحد تم لعبه مع ان الصوره فى الدورى المصرى للبطل تكاد تكون واضحة الا ان هناك اعتبارات يجب اخذها فى الحسبان ومنها: ان الفيفا لم يطالب بعودة النشاط كما هو

ان ظروف التوقف الطويل ستؤثر فى بعض الانديه بقوه

ان تقام الثلاث مباريات المؤجلة من الدور الاول قبل  عودة الفعاليات بوقت كاف

ان الجدول المضغوط يحتاج الى اخذ اقتراحات الفيفا فى التغييرات

اعلان الغاء كل العقوبات على اللاعبين

اعادة رصيد الكروت الصفراء الى الصفر لكافة اللاعبين

السماح بتغيير ٥ لاعبين فى كل مباراة…

وكان قد صدر بيان من النادي الأهلى يوضح فيه موقفه من استئناف الدورى  :

فى الوقت الذى تراه الدولة مناسباً هو نفسه موقف الدولة من ضرورة التعايش مع كورونا   هو نفسه موقفنا جميعا وموقف العالم أجمع فى رغبتنا فى العودة لحياتنا الطبيعية لكن لا الأهلي  ولا الدولة ولا احنا ولا اى مسؤول فى العالم بوسعه أن يحدد موعد آمن لعودة الحياة لطبيعتها لأن العودة الآمنة فى شتى مجالات الحياة ليست بيد أحد حتى  الان وكلها مجرد امنيات تحترم ليس إلا…  قد تجعلها الظروف واقع قريب كما أتمناه ويتمناه كل محب لعودة الحياة بشكل آمن للجميع وقد يصعب تنفيذ ذلك على أرض الواقع وحتى تتضح الصورة بشكل كامل فلا داعى للإستعجال  فى اتخاذ القرار  والانتظار لمعرفة الكلمة الأخيرة لمؤسسات الدولة المصرية المعنية بالأمر ورؤيتها فى هذا الشأن والتى سيلتزم  بها الجميع فى النهاية ..

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق