“وزير الصحة المصري يحذر: تأثير المناخ على الصحة يمكن أن يكون الوباء القادم إذا لم يتم التصرف بشكل فوري وحاسم.

0 89

في اجتماع مؤتمر المناخ “COP 28” في دبي، أكد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، على أهمية التحرك الفوري لمواجهة تأثيرات المناخ على الصحة العامة. خلال فترة رئاسته لمؤتمر المناخ “COP 27″، أطلقت مصر مبادرتين رائدتين: مبادرة المستشفيات الخضراء ومبادرة العمل المناخي والتغذية (I-CAN).

تهدف مبادرة المستشفيات الخضراء إلى جعل المؤسسات الصحية أكثر استدامة وصديقة للبيئة، مما يؤثر بشكل إيجابي على البيئة وجودة الرعاية الصحية المقدمة. بينما تستهدف مبادرة العمل المناخي والتغذية (I-CAN) معالجة العلاقة بين تغير المناخ والتغذية، من خلال تطوير سياسات واستراتيجيات مبتكرة.

وأكد وزير الصحة ضرورة بناء أنظمة صحية مرنة والتعاون الدولي للتصدي لتأثيرات تغير المناخ على الصحة، وشدد على أهمية الاستفادة من التكنولوجيا والابتكار للتأقلم مع هذه التحديات الصحية المستقبلية.

تحذيرات الوزير جاءت في ظل دروس جائحة كوفيد-19 التي أظهرت واقعية الأزمات الصحية العالمية، ودعا إلى التصدي لتحديات المناخ بشكل جماعي وفعّال لحماية الصحة العامة وضمان الاستدامة للأجيال القادمة.”

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق