“توصيات مهمة تخرج عن مؤتمر الدراسات العليا والبحث العلمي بجامعة الوصل”بمشاركة 40 باحثًا من مختلف دول العالم

"العلوم الإنسانية تتصدر أجندة مؤتمر الوصل الدولي للبحث العلمي"

0 83

 

تم انطلاق فعاليات مؤتمر الدراسات العليا والبحث العلمي الدولي الثالث بجامعة الوصل صباح يوم الأربعاء 15 نوفمبر 2023 برعاية معالي جمعة الماجد، رئيس مجلس أمناء الجامعة، وحمل عنواناً هاماً: “آفاق التفكير الناقد في العلوم الإنسانية: رؤية نقدية بين الحداثة والتقليد”. المؤتمر استمر ليومين بنظام المؤتمرات الهجين، حيث افتتح بالسلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة وتلاوة آيات من القرآن الكريم.

في كلمته الافتتاحية، رحّب الأستاذ الدكتور محمد أحمد عبد الرحمن، مدير الجامعة، بالحضور الكريم وأشاد بالأبحاث المشاركة التي تناولت التفكير الناقد والرؤية الإبداعية في التعامل مع النصوص القديمة والحديثة، مؤكداً على أهمية تقييم ونقد هذه النصوص بعقلية ناقدة. وأكد أن المؤتمر اختار 40 بحثاً من بين 91 بحثاً تم استقبالها، من مختلف الجامعات الداخلية والخارجية، ليتم مناقشتها خلال المؤتمر.

وفي كلمته، أكد معالي الأستاذ الدكتور سامي الشريف، الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، أهمية وتميز المؤتمر في ظل التغيرات الحاسمة التي يشهدها العالم الحديث، مشيراً إلى أن التفكير الناقد هو أساس التنمية العقلية ومهارة تحتاج إلى تطوير وتنمية مستمرة.

جامعة الوصل تستضيف مؤتمرًا دوليًا حول التفكير الناقد بين الحداثة والتقليد

ومن جانبه، أشار الأستاذ الدكتور جودة مبروك، عميد المعهد العالي للتراث والآداب والفنون الشعبية، إلى أهمية التفكير الناقد في العلوم الإنسانية في البيئة التعليمية والبحثية، مؤكداً أنه يسهم في حل المشكلات بشكل منهجي وعقلاني، ويعتبر عاملاً أساسياً في تطور الاقتصاد المعرفي والعلمي.

تم تقديم مجموعة من التوصيات بما في ذلك تضمين مهارات التفكير الناقد في المناهج التعليمية قبل المرحلة الجامعية، وتشجيع البحوث المتعلقة بهذا الموضوع في الموروث الثقافي العربي، واستثمار الذكاء الاصطناعي في العلوم الإنسانية والفقه، وتطوير أدوات لقياس التفكير الناقد وتحديث الوسائل التعليمية والتقويم، إلى جانب تعزيز الأصول المنهجية التي يقوم عليها التفكير الناقد في العلوم الإنسانية ووضع ضوابط لتطبيقات الذكاء الاصطناعي في الفتاوى الشرعية.

هذه التوصيات تسلط الضوء على الحاجة الملحة لتفعيل التفكير الناقد في الساحة العلمية والتعليمية وتعزيزه لمواكبة تحديات العصر والتطورات الحديثة في مجال العلوم الإنسانية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق