رئيسة الوزراء الإيطالية تعرب عن حزنها لضحايا حادث القطار وتقدم تعازيها

مأساة في إيطاليا: قطار يصدم خمسة من عمال السكك الحديدية في منطقة تورينو

434

ترجمة – سارة غنيم.       
على خلفية الحادث المأساوي الذي أودى بحياة خمسة عمال في منطقة تورينو إثر اصطدام قطار بالعمال أثناء أدائهم أعمال صيانة، أعربت رئيسة الحكومة الإيطالية جورجا ميلوني عن حزنها العميق وقدمت تعازيها لأسر الضحايا.

قالت ميلوني في بيان أصدرته عبر منصات التواصل الاجتماعي: «”تلقيت بألم وحزن نبأ الوفاة المأساوية للعمال الخمسة الذين صدمهم قطار أثناء قيامهم ببعض أعمال الصيانة في محطة برانديزو في منطقة تورينو. ولأسر الضحايا وأحبائهم، أحر التعازي وأصدق مشاعر القرب.”»

وأضافت ميلوني: «”أنا على اتصال مع رئيس منطقة بيدمونت سيريو لمتابعة جميع التحديثات المتعلقة بالقضية، على أمل إلقاء الضوء الكامل على ما حدث في أقرب وقت ممكن.” تعبر هذه الكلمات عن تعاطف الحكومة واهتمامها بتقديم الدعم والمتابعة اللازمة للوضع الحالي. »

واعلنت شركة السكك الحديدية الإيطالية (آر.إف.آي) اليوم أن خمسة عمال في قطاع السكك الحديدية لقوا حتفهم بعدما صدمهم قطار في منطقة تورينو تورينو، إيطاليا. وقع الحادث بالقرب من محطة برانديزو في منطقة تورينو، وقد أصيب عاملان آخران أثناء الحادث. وقد أكدت وكالة أنسا للأنباء هذه المعلومات.

وتلقى سائق القطار علاجاً من الصدمة في مكان الحادث ثم سمح له بالعودة إلى منزله.

العمال الخمسة الذين فارقوا الحياة هم: مايكل زانيرا (34 عامًا) من فيرتشيلي، جوزيبي سورفيلو (43 عامًا) من برانديزو، سافيريو جوزيبي لومباردو (52 عامًا) من فرشيلي، جوزيبي أفيرسا (49 عامًا) من شيفاسو، وكيفن لاجانا (22 عامًا) من فرشيلي. توفي العمال الخمسة على الفور نتيجة لسرعة القطار التي كانت تصل إلى حوالي 160 كيلومترًا في الساعة.

كان العمال الخمسة يعملون في شركة Sigifer التابعة لشركة Borgo Vercelli، والتي تقع في منطقةVercelli. وفي وقت وقوع الحادث، كانوا على وشك البدء في استبدال أجزاء من السكة الحديدية. تعتبر هذه الفاجعة خسارة كبيرة للمجتمع المحلي وقطاع السكك الحديدية في إيطاليا بأسرها.
وقدمت الشركة تعازيها في بيان: «” تعرب الشركة عن حزنها الشديد… وتقدم تعازيها وتعاطفها لأسر القتلى».

Visited 5 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه