الداخلية توضح حقيقة خطف فتيات وأطفال في الإسكندرية .. والنيابة تحذر من الانسياق وراء الشائعات والأخبار المغلوطة على مواقع التواصل الاجتماعي

368

كتبت – كوثر محمود

نفت وزارة الداخلية بياناً، أمس الأربعاء، عن ما تم تداوله حول خطف فتيات في الإسكندرية. على مواقع التواصل

ومن جهتها أصدرت النيابة العامة بياناً ، تنفي فيه بدورها ما يتم تداوله ، كما حمل البيان تفاصيل أكثر لتوضيح الأمر، حيث أكدت النيابة أنه بعد التحقيقات فيما يتم تداوله تبين أنه بخصوص أنباء خطف الفتيات فإن الأمر يرجع إلى يوم السادس من أكتوبر الجاري، حيث تم استلام بلاغ من أب عن تغيب ابنته (13 عاماً) منذ اليوم السابق على البلاغ، وتبين بعد شهادة الأم أن مشادة حدثت بينها وابنتها في يوم اختفائها، كما شهدت شقيقة المختفية أن علاقة ما كانت بين شقيقتها المختفية وشاب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كما أوضحت كاميرات المراقبة مغادرة الفتاة للمنزل في الساعات الأولى من يوم اختفائها، وتتوالى التحقيقات في الواقعة.


وأوضحت النيابة أنه بخصوص ادعاء خطف شخص للأطفال بالإسكندرية، فقد تبين بالتحقيقات أن والد الطفل (11 عاماً) تلقى اتصالا من زوجته يوم 23 سبتمبر الماضي يفيد باستيلاء شخص على الهاتف المحمول للطفل وهروبه به، فقام الأب باستخراج صورة الشخص الهارب من كاميرات المراقبة محل الواقعة ونشرها على مواقع التواصل لتكون بعدها نواة لهذه الأنباء غير الصحيحة، كما أكدت النيابة أنه جارٍ البحث عن سارق الهاتف المحمول.

وحذرت النيابة في بيانها من الانسياق وراء الشائعات والأخبار المغلوطة على مواقع التواصل الاجتماعي التي من شأنها تكدير السلم والأمن الاجتماعي.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق