مدبولى يبحث ضوابط وآليات التعامل في مجال المكملات الغذائية التي تنتجها مصانع الأدوية المرخصة من هيئة الدواء

111

اجتمع رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولى، مع رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء، الدكتور حسين منصور، لبحث الملفات التي تتولاها الهيئة، حيث استهل منصور اللقاء بالإشارة إلي بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه مؤخراً مع هيئة الدواء المصرية لتحديد ضوابط وآليات التعامل في مجال المكملات الغذائية التي تنتجها مصانع الأدوية المرخصة من هيئة الدواء المصرية، بما يضمن تحقيق أقصى درجات سلامة وجودة المنتجات والمكملات الغذائية حفاظا على صحة وسلامة المواطن المصري.

هذا وقد تم توقيع بروتوكول تعاون بين الهيئة ومركز البحوث الزراعية، في مجال تقديم فحوص واختبارات العينات الغذائية، كما أفاد الدكتور حسين منصور، بالإضافة إلي 4 عقود بين الهيئة والمعامل المختصة التابعة لمركز البحوث الزراعية لتحليل المنتجات الغذائية لأغراض الاستهلاك المحلي والتصدير الخارجي.

كما قال منصور، أن الهيئة سوف تتوسع في توقيع هذه العقود مع مختلف الجهات، باعتبار أن الهيئة هي المعنية بسلامة الغذاء لحماية المستهلك المصري، وضمان تداول منتجات غذائية آمنة.

من جانبه فقد صرح المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزرا، المستشار نادر سعد، بأن اللقاء تطرق إلى مقترحات الهيئة القومية لسلامة الغذاء خلال الفترة القادمة، ومنها مقترح تطوير المجازر لتتواكب مع أعلي المعايير العالمية، ونتمكن من استغلال كل مخلفات هذه المجازر بطريقة آمنة تحافظ على البيئة، وترتقي بجودة اللحوم والجلود ومستوى سلامتها، حيث أكد منصور أن عملية التطوير ستمثل نقلة نوعية لم تحدث من قبل.

واختتم رئيس الوزراء المقابلة بالتأكيد علي دعم الحكومة لدور الهيئة القومية لسلامة الغذاء، من أجل أداء دورها في ضمان غذاء سليم وآمن للمصريين، مؤكداً في الوقت نفسه علي ضرورة تسريع آليات عمل مكاتب الهيئة لدى الجمارك، لضمان عدم تأخير الإفراج عن الشحنات، في إطار عمليات التطوير الشامل لمنظومة الجمارك المصرية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق