ما زال علي قيد الحياه.. شخص يهرب بتجويف عجلات طائرة لمدة 11 ساعة

242

عبدالله منتصر

يحاول بعض الشباب بين الحين والآخر مغادرة البلاد بطرق غير شرعية تذهب بحياة الكثير منهم، خاصة عندما يظن البعض قدرته علي الإختباء داخل عجلات الطائرات وأنه سوف يصل سالما بعد تحليقه في الجو، ووصول درجات الحرارة الي تحت الصفر فيما لا يوجد تدفئة وتدني نسبة الأوكسجين للإرتفاع الكبير التي تحلق به تلك الطائرات.

كانت قد أعلنت السلطات في هولندا عثور شرطة المطار في “أمستردام” علي أحد الأشخاص مختبئا داخل جهاز العجلات الأمامية لإحدي طائرات الشحن قادمة من “جنوب أفريقيا” بعدما تسلل الي مخبئه رغبة في الوصول الي الأراضي الهولندية.

هذا وتناقلت الأنباء حول طريقة اختباء الرجل، حيث لم يتم الإعلان عن هويته وأنه مجهولا تسلل الي محيط الطائرة قبل مغادرتها من مطار “جوهانسبرج” وصولا الي عجلة الطائرة، حسبما افادت مواقع صحفية نقلا عن يوان هيلموندز “المتحدث باسم الشرطة العسكرية الملكية في هولندا”، وأنه قد تم العثور علي “الرجل الهارب” حيا ليتم نقله الي احدي المستشفيات في حالة مستقرة، فيما تم فتح تحقيقا للوقوف الي تفاصيل الواقعة.

من جهتها تقول هيلموندز “من المذهل أن الرجل ما زال علي قيد الحياة” حيث يبلغ متوسط وقت الرحلة بين جوهانسبرغ وامستردام حوالي 11 ساعة، فيما لقي البعض حتفهم قبل ذلك في محاولات مماثلة عند اختبائهم داخل التجويف الخاص بعجلات الطائرة، وقد سجلت الشرطة في هولندا بعض محاولات المهاجرين من نيجيريا وكينيا، بينما اكتشفت شرطة الحدود العام الماضي، جثة نيجيري في جهاز هبوط طائرة وصلت إلي مطار سخيبول.

يذكر ان شاب اندونيسي يدعي “ماريو ستيفن امباريتا” حاول تحقيق حلمه في الذهاب الي جاكارتا “المدينة التي ولد فيها” وبعد عجزه عن توفير ثمن تذكرة الطائرة وجد حلاً بديلا يساعده في السفر الي هناك بدون تكاليف، حيث قرر الشاب البالغ من العمر 21 عاما الاختباء في تجويف عجلة طائرة ركاب أقلعت من جزيرة سومطرة الى جاكارتا، ليتم الإعلان عن نجاته من الموت بأعجوبة بعد اختبائه هناك لمدة ساعة كاملة حتي الوصول.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق