تعبيرات يكثر استعمالها وهي محظورة

172

بقلم -أ.د/ جودة مبروك محمد

اللغة فن، والتعبير بها يحتاج إلى قدر من التلطُّف، وكثير منها يتطلب قدرًا من المسؤولية حيث يختبئ وراءها ذلك الرجل أو ذلك الإنسان، كما يقول عبد الرحمن الشرقاوي:

أتعرف ما معنى الكلمة؟

مفتاح الجنة في كلمة

دخول النار على كلمة

وقضاء الله هو كلمة

فبوسعك الحصول على حقك بدون عبارات جارحة أو خارجة، فنحن نحب باللغة ونكره باللغة، ومن عجيب أنه عندما حكى القرآن عن التلطف قد سبق الجوارج قال: (ولو كنت فظًّا غليظ القلب)، فاللفظ باللسان، وكان يعجبني أحد رؤساء الجامعات في دولة الإمارات، في تخطئة صفة الانفعال في التعاملات داخل بيئة العمل، وإذا ما كان هناك خطأ فليحاسب عليه الشخص إداريًا، وما أروعها عبارة (إنك امرؤ فيك جاهلية) إشارة إلى أقواله التي بدت فيها عصبيته واضحة ولم يقو على كتم غضبه.

والتعبيرات الخطأ تملأ حياتنا اليومية، في المنزل والعمل وجميع مناحي الحياة، فيشيع في الاستعمال العاميّ كثير من التعبيرات التي تؤدي إلى دلالات خطيرة، ولكننا لا نلم بها، ومن هذه ((رميت طوبتك)).

ارتبط هذا التعبير باستغناء الشخص عن الطرف الآخر، وأصبح في حلٍّ منه، أو أنه دالٌّ على انعدام الثقة مما لا يلزم من الحفاظ على العلاقة التي كان ينبغي أن تكون، لكن أصل الجملة يأخذنا بعيدًا حيث موت الإنسان وتحول جسده إلى تراب أصابه الماء فتحول إلى طين، ثم جفَّ، وهذا يعني أن القائل بهذا التعبير ألقى بالجسد المتحول، حتى إنه لا يريد أن يحتفظ بأي شيء يذكره به.

ومن تلك العبارات ما يتعلق بالحياة الزوجية وتكدير السلم الأسري، فتهديد الرجل لزوجته بالزواج عليها، تصريحًا أو تلميحًا، ومع أن الأمر فيه مشروعية لكن كثرة التلفظ به يؤلم نفسية الطرف الآخر، وقد ذكروا أن هناك خمسة أقوال يحفظها كل رجل:

  • (الرجال قوامون على النساء).
  • (مثنى وثلاث ورباع).
  • (إنَّ كيدهنَّ عظيم).
  • (للذكر مثل حظ الأنثيين).
  • (النساء ناقصات عقل ودين).

وهناك خمسة قد نسيها:

  • (خيركم خيركم لأهله).
  • (رفقًا بالقوارير).
  • (ولن تعدلوا ولو حرصتم).
  • (استوصوا بالنساء خيرًا).
  • (ما أكرمهن إلا كريم، وما أهانهن إلا لئيم).

ثم تأتي عبارة الطلاق (لبانة) في فم الزوج يقولها عند أي موقف مثير أو غاضب، ثم يبرر موقفه بأنه لم يكن تمام وعيه، أو كان في حالة ضيق يمنعه من التحكم في نفسه، وكأن الرجل في شجاره مع زوجته وتلفظه بتلك العبارة كان طلاقه لها يحتم عليه أو من المنتظر أن يجلس على البحر ومعه عصير الليمون، ويحتفل بفوز الأهلي ببطولة إفريقيا.

وتأتي بعض العبارات لتكون محظورة حسب طبيعة وظيفتك، أهمها مطابقة أقوالك لأفعالك، فلا تقل إلا ما تعمل، ولا تعد مجتمع العمل بإنجاز وأنت لا تستطيعه، إضافة إلى التشجيع المستمر لأفراد أسرة العمل الواحدة، هذا إذا كنت قائدًا، أما إذا كنت مرؤوسًا فعبارة (لا أستطيع) محظور استعمالها، كذا جملة (سأستقيل)، فنرى بعض الموظفين وأحيانًا القيادات يقابل تعنتًا من رئيسه فإذا به يستخدم هذه العبارة، وهذا أمر غير مستحب، ولا مانع من تقديم استقالته بعد دراسة للأمر وتروٍ، لكن لا يتلفظ بها، ومن العبارات المحظورة في العمل (المدير السابق كان يفعل كذا)، فتلك عبارة مهينة لرئيس العمل، وتستهدف المقارنة التقليل من شأن المدير الحالي.

ويأتي ذكر أسرار العمل والبوح بأخطاء رئيسك خارج المؤسسة سواء بين الأشخاص أو وسائل التواصل الاجتماعي من أخطر المحظورات، فيجب الحوار الفعال بين أسرة العمل الواحدة، ومحاولة التعبير عما يثير الغضب لدى الأفراد، وعلى من يعتلون وظائف القيادة خلق بيئة الحوار الهادف وإقامة العدالة ورفع المظالم.

فما بين أن تكون الكلمة نورًا، وبعض الكلمات قبور فإنها على حد تعبيره:

(إن الكلمة مسؤولية، إن الرجل هو كلمة، شرف الله هو الكلمة).

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق