لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا تيسيرات جديدة للمواطنين.. فى التعامل مع القطاع الصحي خلال الفترة الحالية .. تعرف عليها!

السماح بسداد المستحقات الحكومية نقدًا أو إلكترونيًا لحين انتهاء أزمة «كورونا»

200

أصدر الدكتور محمد معيط وزير المالية قرارًا بتيسيرات جديدة للمواطنين في التعامل مع مؤسسات القطاع الصحي، بما يتسق مع الظروف الاستثنائية الراهنة، وذلك في إطار حزمة الإجراءات التي تتخذها الحكومة لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.

تضمن القرار السماح للمواطنين بسداد المستحقات الحكومية نقدًا أو إلكترونيًا للمستشفيات العامة والجامعية والتعليمية والمراكز الطبية التخصصية والمستشفيات التابعة للهيئات الاقتصادية، لحين الانتهاء من تطبيق الإجراءات الاحترازية الخاصة بحماية المواطنين من تفشي فيروس كورونا المستجد.

كان من المقرر إلزام المستشفيات العامة والجامعية والتعليمية والمراكز الطبية التخصصية والمستشفيات التابعة للهيئات الاقتصادية بتحصيل المستحقات الحكومية التي تزيد على 500 جنيه إلكترونيًا اعتبارًا من 23 أبريل الحالي، إلا أن أزمة فيروس «كورونا» استدعت إرجاء ذلك، حيث إن كل طاقات وإمكانيات القطاع الطبي موجهة حاليًا لمكافحة الفيروس والحد من انتشاره بين المواطنين، ولم يكن من الملائم إلزام المرضي وذويهم في ظل هذه الظروف الاستثنائية بالسداد الإلكتروني للمستحقات الحكومية.

ذكر بيان لوزارة المالية، أن تطبيق منظومة الدفع والتحصيل الإلكتروني، أسهم بشكل كبير في تعزيز حوكمة إجراءات تحصيل المستحقات الحكومية، على النحو الذى ينعكس في تطوير إدارة المالية العامة، وتحقيق الانضباط المالي، وتحسين مؤشرات الاقتصاد القومي، والتيسير على المواطنين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق