وزيرة الهجرة تلتقي عددًا من أبناء الجاليات المصرية في الأرجنتين والبرازيل والمكسيك

السفيرة سها جندي: نواصل لقاءاتنا مع المصريين بالخارج والآن وصلنا إلى 62 دولة

0 264

نجاة أبو قورة

أجرت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج لقاءً عبر الفيديوكونفرانس مع أبناء الجاليات المصرية في دول البرازيل والمكسيك والأرجنتين. اللقاء شهد حضور عدد من المسئولين والسفراء المصريين في هذه الدول، بالإضافة إلى مسئولين من وزارات ومؤسسات الدولة المصرية.

في اللقاء، تم التركيز على التواصل مع المصريين بالخارج والاستماع إلى مقترحاتهم وأفكارهم. وزيرة الهجرة أشادت بأهمية دور المصريين في الخارج كونهم جزءًا أصيلاً من بناء الوطن وقوته الناعمة. كما تم التطرق إلى الاستعدادات للانتخابات الرئاسية المصرية في عام 2024 وأهمية مشاركة المصريين في الخارج في هذه العملية.

وزيرة الهجرة أيضًا أكدت على أهمية تسهيل إجراءات إصدار الوثائق الثبوتية للمصريين في الخارج، مثل الجوازات وبطاقات الرقم القومي، لضمان تيسير مشاركتهم في الانتخابات والحفاظ على حقوقهم السياسية.

كما تم التطرق إلى مجموعة من المحفزات والتسهيلات التي تقدمها وزارة الهجرة لصالح المصريين في الخارج، بما في ذلك تخفيضات على تذاكر الطيران وتخصيص أراض ووحدات للمصريين بالخارج في مجال الإسكان والاستثمار والتعليم.

أيضًا، تم التطرق إلى إعادة تفعيل مبادرة منح تيسيرات جمركية لسيارات المصريين في الخارج والتي تمكنهم من الحصول على تخفيضات كبيرة على الضرائب الجمركية وإمكانية استردادها بعد فترة معينة.

الوزارة تسعى جاهدة لتحقيق أولويات المصريين في الخارج وتعزيز تواصلهم مع وطنهم، وتوفير مزيد من الخدمات والمحفزات لدعم مصلحتهم ومشاركتهم في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية في مصر.

وفي سياق آخر، استعرضت وزيرة الهجرة آخر مستجدات شركة استثمارات المصريين بالخارج، والتنسيق لتخصيص صندوق لاستثماراتهم، وطرح الأسهم للاكتتاب، والتنسيق مع المؤسسات المالية المعنية لوضع الإطار القانوني للشركة، بجانب التعريف بوثيقة “معاش بكرة بالدولار”، وتمديد مبادرة تسوية الموقف التجنيدي، بحيث تنتهي في 14 اكتوبر 2023، بعد مدها لمدة شهر. واستعرضت وزيرة الهجرة طرح شهادات استثمارية بعائد متميز، يصل إلى نحو 7-9% للشهادات بالدولار، وعوائد تصل إلى 25% بالجنيه المصري، وإتاحة الفرصة للمصريين بالخارج للاستفادة من برنامج الطروحات الحكومية وسبل استفادة المصريين بالخارج منها، بجانب ضمانات البنك المركزي المصري لربط شهادات استثمارية من المصريين بالخارج بالدولار، وإتاحة الحصول على أي مبالغ من رصيد أصحاب الشهادات بنفس العملة، سواء بالدولار أو اليورو، وغيرهم.

وفي إطار التواصل الدائم والاهتمام بأبناء مصر في الخارج، عقدت وزيرة الهجرة اجتماعًا هامًا مع سفراء مصر في مختلف دول العالم. تم خلال هذا اللقاء مناقشة العديد من القضايا والمبادرات التي تتعلق بالجاليات المصرية في الخارج.

واستعرضت الوزيرة جهود الوزارة في إجلاء أكثر من 10 آلاف طالب من السودان، معربة عن تقديرها للجهود البارزة التي بذلها طلاب مصريين بالخارج في دعم وتعاون وزارة الهجرة للوصول إلى طلابهم خاصةً في الدول المتضررة من النزاعات والكوارث الطبيعية.

كما تم التركيز على جهود الوزارة في إنقاذ الجاليات المصرية والطلاب في دول مثل أوكرانيا وروسيا والسودان وأثناء الكوارث الطبيعية في تركيا وسوريا. كذلك، تم الإشادة بجهود وزارة الدفاع في إعادة جثامين المصريين الذين فقدوا حياتهم في ليبيا بسبب الإعصار.

بالإضافة إلى ذلك، تمت مناقشة جهود الوزارة في إدماج الطلاب العائدين من الخارج، بالإضافة إلى التعاون مع وزارة التعليم العالي لتسهيل الإجراءات لأساتذة المصريين في الخارج.

اللقاء شهد أيضًا استعراض مبادرة “ساعة مع الوزيرة” التي تهدف إلى تعزيز التواصل مع المصريين في الخارج باستخدام التكنولوجيا الحديثة. سفراء مصر في مختلف دول العالم عبّروا عن تقديرهم للمبادرة وأكدوا أهمية التواصل المستدام مع الجاليات المصرية في الخارج.

في الختام، تم تقديم مقترحات من قبل المصريين في الخارج لتيسير المعاملات وتحسين الخدمات المقدمة، بما في ذلك استخراج الأوراق الثبوتية والمعاملات القنصلية، وتعزيز الروابط الثقافية والتعريف بالتراث المصري للأجيال الشابة.”

اقرأ أيضا : بحضور وزيرة الهجرة.. الكيانات المصرية بالخارج يناقش تذليل العقبات للمغتربين

 

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق