تونس.. انتشال 901 جثة لمهاجرين غارقين من بينهم 36 تونسيا و267 مهاجراً أجنبياً، ولا تزال هويّة الباقين غير معروفة

1٬023

أفاد وزير الداخلية التونسي، كمال الفقي، يوم الأربعاء، بأن قوات خفر السواحل التونسية قد انتشلت 901 جثة لمهاجرين غارقين قبالة سواحل تونس، منذ بداية العام الحالي.

تواجه تونس مشكلة متزايدة من المهاجرين هذا العام، حيث تشهد موجات قياسية من المحاولات الهجرة وكوارث متكررة، نتيجة غرق قوارب المهاجرين من جنوب الصحراء الإفريقية أثناء محاولتهم الوصول إلى السواحل الإيطالية.

أصبحت تونس بديلاً رئيسيًا للفارين من الفقر والنزاعات في أفريقيا والشرق الأوسط، حيث يسعون للحصول على حياة أفضل في أوروبا.

روما تستضيف مؤتمرًا دوليًا حول الهجرة.. بمشاركة عربية لافتة

وأبلغ الفقي البرلمان أن من بين الجثث التي عُثر عليها 901 جثة، هناك 36 تونسيا و267 مهاجراً أجنبياً، بينما لا تزال هويّة الباقين غير معروفة.

تنطلق معظم القوارب التي تحمل المهاجرين من سواحل مدينة صفاقس الجنوبية.

شهدت مدينة صفاقس الساحلية تدفق آلاف المهاجرين الذين لا يحملون أوراق ثبوتية خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث يهدفون إلى السفر إلى أوروبا عبر قوارب يتم تسييرها من قِبَل المهربين، مما أدى إلى أزمة هجرة غير مسبوقة في تونس.

أظهرت البيانات الرسمية أن حوالي 75,065 مهاجرًا وصلوا إلى إيطاليا عبر قوارب حتى 14 يوليو تموز، مقارنةً بـ 31,920 مهاجرًا في نفس الفترة من العام الماضي، وأكثر من نصف هؤلاء غادروا من تونس.

قد يهمك أيضا:السفر إلي أوروبا حلم يقتل أبناء الشعب المصري.. الجمهورية والعالم تكشف طرق سماسرة الهجرة غير الشرعية

 

وقد تم التوقيع على “شراكة استراتيجية” بين الاتحاد الأوروبي وتونس في يوليو، تهدف إلى مكافحة تهريب البشر وتشديد الحدود البحرية في ظل زيادة كبيرة في عدد القوارب التي تغادر من هذه الدولة الواقعة في شمال أفريقيا إلى أوروبا.

Visited 1 times, 1 visit(s) today

التعليقات متوقفه