السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة تندد بانسحاب روسيا من اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية وتصفه بأنه “عمل وحشي”

0 913

أدانت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة يوم الاثنين قرار روسيا بالانسحاب من اتفاقية تصدير الحبوب الأوكرانية، وصفته بأنه “عمل وحشي”. وأعربت عن قلقها إزاء تداعيات هذا القرار، مشيرة إلى أنه سيؤدي إلى تدهور الأمن الغذائي وسيضر بالملايين.

وفي تصريح للصحافيين، قالت ليندا توماس-غرينفيلد، السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة: “في الوقت الذي تلعب فيه روسيا ألعابا سياسية، سيعاني الأشخاص العاديون”. واتهمت الحكومة الروسية بـ”احتجاز الإنسانية رهينة”.

وبالإضافة إلى ذلك، أعلن البيت الأبيض أن قرار روسيا سيؤدي إلى تدهور الأمن الغذائي وسيضر بالملايين. ونقلت وكالة رويترز عن آدم هودج، المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، قوله: “نحث حكومة روسيا على التراجع فوراً عن قرارها”. وفي رد فعل سريع على التحذير الأميركي، أعلن مسؤول روسي كبير في الأمم المتحدة أن قرار روسيا عدم تمديد اتفاق تصدير الحبوب في البحر الأسود نهائي ولا يوجد خطة لإجراء المزيد من المحادثات بشأنه.

ومن جانبها، طالبت أوكرانيا بالتدخل في هذه القضية. ونقل سيرهي نيكيفوروف، المتحدث باسم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، عن الرئيس قوله إنه يجب القيام بكل ما هو ممكن للحفاظ على استخدام ممر تصدير الحبوب عبر البحر الأسود.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق