شاهد فيديو لهندي يتبول على وجه رجل يجلس على جانب الطريق

رئيس وزراء الولاية سابقا: "لقد وضع هذا الحادث ولاية ماديا براديش بأكملها في العار.

0 300

بريجيت محمد

تم توجيه اتهامات لـ برافيش شوكلا بموجب قانون الطوائف والقبائل المجدولة (منع الفظائع)، وهو قانون يهدف إلى حماية المجتمعات التي تعاني من التمييز التاريخي. تم القبض عليه بعد انتشار مقطع فيديو يُظهِره وهو يتبول على رجل، وانتشر الفيديو على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي. أثار الحادث غضباً كبيراً على الإنترنت، وفقًا لتقرير بي بي سي نيوز.

على الرغم من وجود قوانين تهدف إلى حماية أفراد القبائل، إلا أن التمييز ضدهم وضد الأشخاص الذين ينتمون إلى الطبقات الدنيا في الهند لا يزال يحدث يوميًا.

يُعتبرون من أكثر المواطنين المضطهدين في البلاد نظرًا للتسلسل الهرمي الطبقي الهندوسي القاسي الذي يضعهم في الطبقة الأدنى من النظام. في الفيديو الذي تم تداوله لأول مرة يوم الثلاثاء، يُظهَر شوكلا وهو يدخن سيجارة ويتبول على وجه رجل يجلس على جانب الطريق، وتقول التقارير إن شوكلا كان مخموراً في ذلك الوقت.

مع انتشار المقطع، طالب العديد من الأشخاص باعتقاله. غرد كمال ناث، رئيس وزراء ولاية ماديا براديش السابق، قائلاً: “لقد وضع هذا الحادث ولاية ماديا براديش بأكملها في العار. يجب فرض عقوبة صارمة على الشخص المذنب ويجب وقف الفظائع التي ترتكب ضد الناس القبليين في ولاية ماديا براديش”. وزعم المتحدث باسم المؤتمر، عباس حفيظ، أن المتهم برافيش شوكلا له علاقات مع النائب عن حزب بهاراتيا جاناتا، كيدارناث شوكلا، وشارك السيد حفيظ صورًا تُظهِر الاثنين معًا.

من جانبه، نفى النائب كيدارناث شوكلا هذه المزاعم، وقال إنه ليس لديه أي معرفة بشأن هوية المتهم. وقال: “عندما أخوض في الدائرة الانتخابية، يأتي الكثير من الناس معي، وأحضر العديد من البرامج. إنه ليس عضواً في حزب بهاراتيا جاناتا”.

Visited 1 times, 1 visit(s) today
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق