اسدال الستار عن #مسرحيه_القس_الامريكي بعد ان رضخ أردوغان لمطالب ترامب « جريدة الجمهورية والعالم

اسدال الستار عن #مسرحيه_القس_الامريكي بعد ان رضخ أردوغان لمطالب ترامب

السبت, أكتوبر 13th, 2018

القسّ الأميركي أندرو برانسون

القسّ الأميركي أندرو برانسون

غادر القسّ الأميركي أندرو برانسون تركيا مساء الجمعة على متن طائرة متّجهة إلى ألمانيا في طريق عودته إلى الولايات المتحدة، وذلك بعيد قرار محكمة تركية الإفراج عنه بعدما قضى عامين قيد الاحتجاز، بحسب ما أعلن محاميه.

ووصل القس برانسون إلى منزله في إقليم إزمير الساحلي بعد أن غادر مقر المحكمة في موكب سيارات.

رجب_طيب_أردوغان_تركيا

وبعد أشهر من التصريحات النارية لأردوغان، حول عدم جدوى لغة التهديد أو فرض العقوبات في قضية القس الأميركي، رضخ الرئيس التركي للإدارة الأميركية ليعلن القضاء التركى اليوم إطلاق سراح برانسون بعد محاكمة شكلية، غيّر خلالها أربعة شهود إفاداتهم السابقة، قضت المحكمة بالسجن 3 سنوات وشهر و15 يوما على برانسون، مع رفع الإقامة الجبرية ومنع السفر “بحسب سكاي نيوز”.

وهاجم أردوغان في أكثر من مناسبة الولايات المتحدة الأميركية، مشددا على أن مصير برانسون بيد القضاء وحده، نافيا بشكل قاطع وجود صفقة أميركية تركية بخصوص الأمر.

وصّرح في يوليو الماضي: “في رأيي هذه حرب نفسية ولن نتراجع مع العقوبات الأميركية، ونحن لم نساوم في قضية برانسون”.

وفي تغريدة على حسابه بتويتر، قال أردوغان: “إن من يظنون أن بإمكانهم ردعنا باستخدام لغة التهديد أو فرض عقوبات لم يعرفوا هذا الشعب بتاتا”.

وأضاف: “من الواضح أن من يتهموننا بعدم معرفتنا بحيثيات النظام الأميركي لا يعرفون شيئا عن تاريخ أمتنا. ونحن لن ننحني بتاتا لهذا النوع من الضغوطات”.

ووصف مراقبون محكمة اليوم بالمسرحية، حيث تراجع خلالها أربعة من الشهود عن إفاداتهم، وقالوا إنه إما أسيء فهمهم، أو إن ما ذكروه سمعوه في وسائل إعلام، وإنهم ليسوا مصدر هذه الإفادات، حيث قال الشاهد ليفانت كلكان، إنه قد تمت “إساءة فهمه”، وذلك بعدما كان قد شهد في وقت سابق ضد برونسون .

وكان القس برانسون يشرف على كنيسة صغيرة في إزمير، ومنذ نهاية يوليو، فرضت عليه الإقامة الجبرية بعد حبسه لسنة ونصف بتهمتي “الإرهاب” و”التجسس″، وهو ما ينفيه قطعا.
المصدر:وكالات

أضف تعليق

عدد التعليقات