ثلاثة حلول امام البدرى والمستحيل ليس فى قوانين الاهلى………………………….. « جريدة الجمهورية والعالم

ثلاثة حلول امام البدرى والمستحيل ليس فى قوانين الاهلى…………………………..

الثلاثاء, مارس 14th, 2017

أحمد عبد الحليم
تحليل _ احمد عبد الحليم – المهمة صعبة وليست مستحيلة بعد نتيجة المباراة الاولى بالقاهرة حيث اكتفى الاهلى بهدف حجازى من ضربة ثابتة والمشكلة تكمن فى سرعة الاطراف فى الفريق الجنوب افريقى والمهارة الفردية لكلا الجلانبين خاصة الجناح الايسر .. واصبح البدرى فى موقف لايحسد عليه .. ، والأمور تبدو صعبة في بداية مشواره مع الفريق بدوري أبطال أفريقيا، بعدما حلت لعنة الإصابات على لاعبي الفريق الواحد تلو الأخر، فمع صافرة حكم مباراة السوبر امام الزمالك، تعاقبت إصابة العضلة الخلفية على 6 لاعبين من القوام الرئيسي للأهلي وهم أحمد فتحي وأحمد جحازي وعبد الله السعيد ومؤخرا أحمد حمودي وحسام غالي وجونيور أجايي.

وأمام الأهلي مهمة صعبة في لقاء الإياب بدور الـ 32 لدوري أبطال أفريقيا، حين يحل ضيفا على بيدفيست الجنوب إفريقي يوم 19 يناير المقبل، بعدما أنهى موقعة الذهاب بهدف دون رد.

ويأمل البدري في عدم حدوث أي مفاجآن من جانب الفريق الجنوب إفريقي في لقاء الإياب، لذلك سيحاول في البداية عدم دخول مرماه أس أهداف والسعى وراء هز شباك الفريق الخصم لتأمين النتيجة.

لعنة الإصابات

وتأكد غياب النيجيري جونيور أجايي، عن الفريق لمدة ثلاثة اسابيع بعدما اثبتت الاشعة التى اجراها اللاعب مؤخرا شكواه من الاصابة بشد فى العضلة الخلفية ومن ثم يحتاج الى فترة من العلاج قبل العودة للانتظام فى تدريبات الفريق مجددا، كما تأكد غياب حسام غالي، قائد الفريق عن مباراة العودة أمام بيدفيست، بعدما اثبتت الاشعة التى خضع لها اللاعب شكواه من الاصابة بشد فى العضلة الخلفية كان قد تعرض لها خلال لقاء الذهب امام بيدفيست بطل جنوب افريقيا، ستجعله يغيب عن الملاعب لأسبوعين.

حلول البدري

لم يكن يرغب البدري في أن يدخل لقاء العودة ولديه غيابات مؤثرة، خاصة وأن اللقاء لا يحمل القسمة على اثنين، لكن سيستوجيب عليه إجراء بعض التعديلات على التشكيل أو طريقة اللقب التي سيخوض بها مواجهة بيدفيست.

ويملك البدري العديد من البدلائل ريما ستكون حلا لتعويض غياب الثلاثي غالي وأجايي وحمودي.

ورقة الجوكر

في ظل جاهزية أحمد فتحي، وقدرته على اللعب في عدد من المراكز، سيمنح البدري سهولة في توظيفه، وليكن الحل الأقرب هو الدفع به في وسط الملعب كما حدث في المباراة الماضية بجوار حسام غالي،

وفي تلك الحالة سيكون حسام عاشور بديلا لغالي في وسط البلد، وسيبقى البدري على رباعي الخط الخلفي كما حدث في المباراة السابقة.

وسيلعب البدري بمثلث هجومي أمام عاشور وفتحي، بوضع مؤمن زكريا مكان أجايي والدفع بوليد سليمان في الجناح الأيمن ويمولهم عبد الله السعيد.

وفي ظل ثبات مستواه في أخر المباريات سيكون عمرو جمال المهاجم الأقرب للدفع به ف خط الهجوم أمام بيدفيست.

السولية قد يكون حلا.

أضف تعليق

عدد التعليقات