بالصور:إقبال ملحوظ من الشباب والفتيات والشيوخ على استفتاء التعديلات الدستورية في إيطاليا « جريدة الجمهورية والعالم

بالصور:إقبال ملحوظ من الشباب والفتيات والشيوخ على استفتاء التعديلات الدستورية في إيطاليا

الأحد, ديسمبر 4th, 2016

استفتاء التعديلات الدستورية في إيطاليا
إيطاليا – الجمهورية والعالم : بدأ اليوم الأحد التصويت فى استفتاء إيطاليا على التعديلات الدستورية. وقد فتحت مراكز الاقتراع أبوابها الساعة السابعة صباحا ومن المتوقع أن تغلق الساعة الحادية عشر مساءا. ويحق لـ 7.50 مليون من الإيطاليين التصويت ويتوقع الإعلان عن النتائج فى الساعات الأولى من صباح غد الاثنين.
وفى حالة فوز “لا” سوف تسقط حكومة “رينسي ” ويتم إعادة تشكيل حكومة أخرى “تكنوقراط” بعد تعيين رئيس وزراء جديد.
بيد ان اراء الشارع انقسمت بين مؤيد ومعارض.
وقالت مواطنة ايطالية لجريدة الجمهورية والعالم :اتمنى ان تتحسن احوال البلد الاقتصادية ويعم الاستقرار السياسي فى البلد – وأكدت على انه فى حال تم التصويت بـ ” لا ” سوف يتم حل البرلمان والدعوة إلى انتخابات برلمانية مبكرة (الانتخابات البرلمانية المقبلة في 2018) وسوف تصبح الفرصة متاحة لحركة خمس نجوم لتكوين الحكومة إذا حصلت على الأغلبية . وأضافت ان هذه الحركة لا تصلح إلا لعمل مسرحيات كوميديه ولا تصلح لإدارة بلد بحجم إيطاليا.

رئيس وزراء إيطاليا وزوجته يدليان بصوتهما
اما مواطن ايطالي أخر قال: انا سأصوت بـ”لا” لأنه إذا تمت الموافقة على هذا التعديل الدستوري  فستتحول إيطاليا إلى ديكتاتورية وهذا ما اخشاه .
وأضاف للجمهورية والعالم : إذا فاز الحزب الحاكم بأغلبية كبيرة في البرلمان فسيسيطر بهذه الطريقة على السلطة التشريعية والتنفيذية معًا.
وشهدت بعض مراكز الاقتراع على التعديلات الدستورية إقبالا ملحوظا من الشباب والفتيات والشيوخ على صناديق الاقتراع وصلت حوالى 45 فى المائه حتى الساعة الرابعة عصرا.

رئيس مجلس إدارة جريدة الجمهورية والعالم الأستاذ محمد غنيم

رئيس مجلس إدارة جريدة الجمهورية والعالم الأستاذ محمد غنيم

وحرص رئيس مجلس إدارة جريدة الجمهورية والعالم الأستاذ محمد غنيم  ، اليوم الاحد، على الإدلاء بصوته على استفتاء التعديلات الدستورية في إيطاليا ، بمدرسة “ماسي مليانو “التابعة لمحافظة الليكو متمنيا للشعب الإيطالى الاستقرار والتقدم .

وتهدف التعديلات الدستورية إلى تقليل دور مجلس الشيوخ واستعادة الصلاحيات من السلطات الاقليمية، فى تدابير تقول الحكومة أنها سوف تجلب الاستقرار السياسى إلى إيطاليا. وقد وعد رئيس الوزراء ماتيو رينسي بالاستقالة فى حال التصويت بـ”لا”. لكنه تراجع لاحقا، مقرا بأنه كان من الخطأ إعطاء بعدٍ شخصي للاستفتاء.

أضف تعليق

عدد التعليقات